قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: اكد جوزيه مانويل باروزو رئيس المفوضية الاروربية الذي وصل الى القاهرة الخميس على دعم الاتحاد الاوروبي لمرحلة الانتقال الديمقراطي التي تمر بها مصر معتبرا ان quot;الثورة لم تنته بعدquot;.
وقال باروزو في كلمة عرض فيها موقف الاتحاد الاوربي من quot;اليقظة العربيةquot; خلال مؤتمر صحافي عقده في دار الاوبرا quot;انتم تقومون بالفعل الصواب وهو يحدث فرقquot;.

وتابع quot;اذا كنتم تستطيعون الاستمرار لتحقيق النجاح فان المثال المصري سيعطي الاخرين زخما جديدا لضمان تحقيق حريتهم ايضاquot;.
واوضح ان الاتحاد الاوروبي يدرك ان quot;الثورة لم تنته وان هناك العديد من المخاطر التي يتعين مواجهتهاquot;، مضيفا ان quot;التوقعات عالية واحتمالات الاحباط ماخوذة بعين الاعتبارquot;.

واعتبر باروزو ان quot;الديمقراطية لوحدها لن تقضي على الفقر ولن تكفل توفير فرص العمل التي تحتاجها مصرquot;.
لكنه اضاف quot;مصر في وضع جيد للحصولquot; على مساعدات الاتحاد الاوروبي الموجهة للدول العربية للتغلب على الصعوبات التي تصاحب عملية الانتقال السياسي.

وفي نيسان/ايار الماضي تعهدت مجموعة الثماني بتقديم مساعدات بقيمة 20 مليار يورو لمساعدة الدول العربية.
وتاتي زيارة باروزو في حين يعتصم الاف المصريين منذ الجمعة الماضية في ميدان التحرير في القاهرة وفي مدينتي الاسكندرية والسويس الساحليتين بعد تظاهرات حاشدة للضغط على المجلس الاعلى للقوات المسلحة لتسريع وتيرة الاصلاحات التي وعد بها.

ويتولى المجلس زمام الحكم في مصر منذ الاطاحة بالرئيس السابق محمد حسني مبارك فبراير/شباط الماضي تحت وطأة ثورة شعبية غير مسبوقة.
ومنذ ذلك الحين تعصف بمصر موجة توترات طائفية واحتجاجات عارمة ضد ادارة المجلس العسكري لمرحلة الانتقال السياسي ما الحق ضررا كبيرا في قطاع السياحة والاستثمارات الاجنبية في مصر.