قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بنغازي: اعلن مسؤولون في المجلس الوطني الانتقالي الليبي سيطرة قوات النظام الجديي quot;التامةquot; على منطقتي سبها والجفرة جنوب ليبيا، وذلك خلال مؤتمر صحافي عقدوه في بنغازي (شرق).
واطلق هؤلاء المسؤولون quot;نداء استغاثة عاجلquot; مؤكدين ان 400 الف شخص في الجنوب الليبي هم في وضع انساني quot;كارثيquot; وان المنطقة quot;تعتبر منكوبةquot; وتنقصها كل الخدمات تقريبا.

كما طالب المسؤولون بتمثيل الجنوب في السلطات التنفيذية المؤقتة للبلاد.
وقال سليمان خليفة المتحدث باسم المجلس في سبها quot;ان سبها عاصمة الجنوب اصبحت الان محررة بالكامل ويقوم الثوار بتمشيط المزراع المحيطة بها لتطهيرها من اي عناصر محتملة مختبئة فيهاquot;.

واضاف quot;الثوار بصدد محاولة اعادة الحياة الى طبيعتها في المدينة التي تعاني ظروفا بالغة الصعوبة بعد العمل التخريبي الذي استهدفها وخصوصا مطارها، غير انه يوجد لدينا مطار بديل يبعد عن المدينة 30 كلمquot; يمكن استخدامه للاغاثة.
من جهته اكد مصطفى الهوني عضو المجلس الوطني الانتقالي عن الجفرة quot;في الساعات الاخيرة تم تحرير منطقة الجفرة بالكامل بمدنها الاربع ودان وهون وسوكنه وزلة وفرت فلول كتائب القذافي باتجاه الصحراءquot;.

واضاف quot;في هون تمت السيطرة على مقر القيادة العامة للعمليات العسكرية لنظام القذافيquot;، مشيرا الى انه quot;كان تم نقل مقر القيادة قبل اسبوعين الى سوكنهquot; وانه quot;لا يملك معلومات عن الفريق ابو بكر يونس جابرquot; اهم القيادات العسكرية ورفيق القذافي منذ 1969.
من جهته اكد علي قلمة عضو المجلس الانتقالي عن منطقة مرزق (اقصى الجنوب) سيطرة ثوار الجنوب على الوضع في المنطقة.

وتوقف طويلا عند الجانب الانساني الذي وصفه بquot;الكارثيquot; طالبا تدخلا عاجلا quot;اولا من المكتب التنفيذي الليبي وثانيا من كافة الدول والمنظمات الانسانية الدوليةquot;.