: آخر تحديث
دوله لم تشهد احتجاجات كتلك التي شهدتها دول الربيع

مجلس التعاون الخليجي... تجمع غني في منطقة متحولة

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تملك دول مجلس التعاون الخليجي التي تجتمع الثلاثاء على مستوى القمة حوالي 40% من النفط العالمي، اضافة الى ربع احتياطات الارض من الغاز.


الكويت: تأسس مجلس التعاون الخليجي في ايار/مايو 1981 في خضم الحرب العراقية الايرانية، وبعد سنتين من انتصار الثورة الاسلامية في طهران، وهي ثورة كانت دول الخليج السنية تخشى تصديرها اليها.

ويتألف المجلس من السعودية والامارات والكويت وقطر وسلطنة عمان والبحرين، ويبلغ عدد سكان دوله مجتمعة 42,1 مليون نسمة بينهم حوالي 20 مليون أجنبي.

وعلى اثر حرب الخليج، لجأت الدول الست الى توقيع اتفاقات دفاعية مع الدول الغربية وخصوصاً الولايات المتحدة لضمان امنها في حال نشوب نزاع مماثل.

ومع أنه أنشئ لأسباب امنية اولا، لم تتأخر دول المجلس التي تشكل عائدات النفط المصدر الرئيسي لمواردها، في ابرام الاتفاقات التي تهدف الى تحقيق التكامل الاقتصادي بينها وحققت نجاحًا في عدد من القطاعات، وكان اولها الاتفاقية الاقتصادية الموحدة التي ابرمت في 11 تشرين الثاني/نوفمبر 1981.

ولم تشهد دول الخليج احتجاجات على نطاق واسع كتلك التي شهدتها دول الربيع العربي.

الاستثناء الوحيد هو البحرين التي شهدت احتجاجات قادتها الغالبية الشيعية ضد حكم ال خليفة.

وفي خضم الربيع العربي، اطلقت السعودية في 2011 مبادرة لانشاء اتحاد بين دول مجلس التعاون، الا أن تفاصيل الاتحاد المقترح لم تتضح قط.

واعلنت سلطنة عمان رفضها الاقتراح وعزمها الانسحاب من المجموعة اذا ما قام الاتحاد.

وعلى المستوى السياسي، تحظى الكويت وحدها ببرلمان منتخب بشكل كامل ويتمتع بصلاحيات تشريعية ورقابية، بينما تحظى البحرين بمجلس نواب منتخب ذي صلاحيات تشريعية يقابله مجلس شورى معين.

وفي سلطنة عمان، يحظى مجلس الشورى المنتخب ببعض الصلاحيات التشريعية والرقابية التي يتقاسمها مع مجلس الدولة المعين.

اما الامارات فتحظى بمجلس تمثيلي منتخب جزئيًا هو المجلس الوطني الاتحادي، الا أن هذا المجلس لا يتمتع بصلاحيات تشريعية.

وليس هناك أي هيئات برلمانية منتخبة في السعودية وقطر.

وتحظر دول الخليج قيام الاحزاب، الا أن جمعيات سياسية تلعب دور الاحزاب في البحرين، فيما تنشط تكتلات سياسية ذات توجهات مختلفة في الكويت.

وتملك دول مجلس التعاون قوات مشتركة هي قوات quot;درع الجزيرةquot;، الا أن هذه القوات فشلت في منع الغزو العراقي للكويت في 1990.

لكن القوات المشتركة نشرت في البحرين في اذار/مارس 2011 لحماية المنشآت الحيوية، بينما كانت قوات الامن البحرينية تواجه احتجاجات يقودها الشيعة.

وبالرغم من جهود التكامل الاقتصادي، لم تفلح دول مجلس التعاون حتى الآن في اعتماد عملة موحدة، كما فشلت في اتمام الاتحاد الجمركي الكامل في ما بينها.

الا أن دول المجلس اتخذت في المقابل اجراءات وقرارات تسمح بحرية التنقل لمواطنيها ولرؤوس الاموال، منها الغاء تأشيرات الدخول بينها والسماح بتملك مواطني كل منها في اراضي الدول الأخرى.

وتضخ دول المجلس 17,5 مليون برميل من الخام يوميًا، أي حوالي خمس الانتاج العالمي و55% من انتاج منظمة الدول المصدر للنفط.

وبفضل ارتفاع اسعار الخام، بلغ اجمالي الناتج المحلي لدول الخليج العربية مجتمعة 1600 مليار دولار.

ويفترض أن تبلغ العائدات النفطية لدول المجلس 740 مليادر دولار هذه السنة مقارنة بـ680 مليار دولار في 2012.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. تركيا والمعارضة السورية: انهيار سوتشي وأستانا؟
  2. عشاءٌ
  3. الرئيس العراقي في الأردن لبحث مخاطر الازمة الإيرانية الأميركية
  4. محمد بن راشد: أطلقنا
  5. وهبي: فوجئت بقرار أمين
  6. الأسبرين
  7. موسكو تتهم واشنطن باستفزاز طهران
  8. في كنيس
  9. السعودية تعترض طائرة مسيرة تحمل متفجرات أطلقها الحوثيون على مطار نجران
  10. تعثر المفاوضات في السودان يثير تساؤلات حول الفترة الانتقالية
  11. الجسم المشبوه في
  12. حديث عن دعم جمهوري في الكونغرس لعزل ترمب
  13. هل ستكون
  14. الحكومة البريطانية تؤجل تصويت النواب على مشروع قانون بريكست
  15. فرنسا تبدأ بتنفيذ خطتها لتوطين أيزيديين عراقيين
  16. ستورمي دانيالز تتهم محاميها بسرقة أموالها!
في أخبار