الرياض: أكد الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي أن مناورات رعد الشمال أكدت عمق التلاحم العربي والإسلامي وقدرة الدول المشاركة مع المملكة في هذه المناورة على التصدي لكل ما يهدد أمن وسلم دول المنطقة والوقوف بكل حزم وعزم في مواجهة التنظيمات "الإرهابية" ومن يقف وراءها ويدعم نشاطها الإجرامي بهدف النيل من أمن واستقرار هذه الدول وشعوبها.

وعبّر خلال لقائه في مكتبه في الوزارة اليوم الأمراء وعدد من أصحاب الفضيلة والمشايخ وكبار مسؤولي الوزارة وقادة القطاعات الأمنية وموظفي الوزارة عن اعتزازه واعتزاز رجال الأمن كافة لما تحقق من نجاحات أمنية في ملاحقة المشاركين في الأعمال "الإرهابية" التي شهدتها المملكة أخيرًا وذلك من خلال تنفيذ عمليات أمنية استباقية ونوعية تؤكد كفاءة وفاعلية أجهزة الأمن السعودية وقدراتها على ردع وملاحقة كل من يحاول المساس بأمن واستقرار هذا الوطن الكريم ومواطنيه والمقيمين فيه.