قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تورط النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في فضيحة جنسيّة إلكترونيّة بسبب خطأ غير مقصود من جانبه بحسب تقارير إنكليزيّة وبرتغاليّة.

ووفقاً لصحيفة quot;دايلي ميرورquot; البريطانيّة فإن نجم ريال مدريد الإسباني قام بإرسال بريد إلكتروني يحتوي على صور لفتاة عاريّة إلى جميع أصدقائه والمضافين في قائمة حسابه عن طريق الخطأ.

وتلقى أصدقاء النجم البرتغالي صدمة كبيرة فور تسلمهم رسالته غير أنه سارع بتدارك الموقف من خلال رسالة إلكترونية جديدة شرح فيها ملابسات الرسالة الأولى.

وأوضح رونالدو أن فتاة هولنديّة تود التقرب منه والحصول على صداقته قامت بإرسال صور عاريّة لها وعندما حاول حذف الرسالة قام بالضغط على زرquot;أرسلquot; بدلاً من quot;حذفquot; لتصل إلى جميع المضافين في بريده الإلكتروني بحسب الصحيفة البريطانيّة.

ولم يترك الهداف التاريخي للدوري الإسباني فرصة كبيرة للصحافة لتناقل الخبر على نطاق واسع حيث قام بالنفي عبر صفحته الشخصيّة على موقعي التواصل الإجتماعي quot;فايسبوكquot;وquot;تويترquot;.

وقال رونالدو:quot; يبدو أن بعض الصحف، مجددا، تستمر في نشر معلومات مكذوبة عن حياتي الشخصية، و لذلك فإني اعلن بشكل رسمي أن ما نشر نهاية الاسبوع في انكلترا، و اليوم في البرتغال، هو غير صحيحquot;.

وتهتم الصحافة ووسائل الإعلام في جميع أرجاء العالم بأخبار كريستيانو رونالدوquot;الشخصيّةquot; نظراً لما يتمتع به البرتغالي من جماهيريّة كبيرة وشخصيّة جذابة وتصريحات مثيرة للجدل مثلما الحال لمدربه ومواطنه جوزيه مورينيو.

وفي شهر أيلول/سبتمبر الماضي، أطلق نجم المنتخب البرتغالي تصريحاً غريباً ضد الحكم النرويجي سفين أدوفار موين والذي قام بتحكيم مباراة ريال مدريد أمام دينامو زغرب في دوري أبطال أوروبا عندما قال بأنه لم يمنحه الحماية الكافية بسبب غيرته من النجم الشاب.

ولا يجد نجم الميرنغي تفسيراً لذلك سوى أنه لاعب عظيم ووسيم وثري بحسب قوله!