قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طالب رئيس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم القطري محمد بن همام في بيان رسمي صادر عن مكتبه اليوم الخميس بمثول رئيس الاتحاد الدولي للعبة، السويسري جوزيف بلاتر، امام لجنة الاخلاق، فيما نفى الاخير تورطه باي اجراء يستهدف منافسه القطري على منصب رئيس الفيفا.

وجاء في البيان quot;بما ان الاتهامات تضمنت اسم الرئيس الحالي جوزيف بلاتر، فان محمد بن همام يطالب ان تشمله التحقيقاتquot;.

واضاف quot;الاتهامات تتضمن اقوالا مفادها ان بلاتر كان على علم بعمليات الدفع المزعومة لبعض المسؤولين في الاتحاد الكاريبي ولم يعارض هذا الامرquot;.

وتابع quot;محمد بن همام ينفي نفيا قاطعا هذه الاتهامات بحقهquot;.

وقال بن هام في تصريح آخر quot;لست خائفا على الاطلاق من الرد على جميع الاسئلة التي ستطرح علي من قبل لجنة الاخلاق الاحد المقبل شرط ان تقدم اللجنة ضمانات بمحاكمة عادلة، فلا شيء لدي اخافهquot;.

من جانبه، نفى بلاتر تورطه في الاتهامات بالفساد التي تستهدف منافسه القطري، مؤكدا انه quot;اصيب بصدمة وذهلquot; جراء هذه الفضيحة التي تصيب عالم كرة القدم.

ووصف بلاتر بquot;المضحكةquot; الافتراضات التي تشير الى ان الاتهامات الموجهة لبن همام سببها سياسي مع اقتراب موعد الانتخابات في الاول من حزيران/يونيو.

واضاف quot;لا يسرني على الاطلاق ان ارى اناسا كانوا الى جانبي على مدى عقدين يشكون الان من هذه الاهانة العلنية دون التأكد من اي مخالفة. لنفترض الان ان الاختبار الذي يصيب خصمي، يحمل الي بعض الرضى او انني كنت وراء تنظيم هذه القضية برمتها، فهذا مثير للسخرية ويستوجب العقابquot;.

وانتهز بلاتر هذه الفرصة للتأكيد على القيام باصلاحات واسعة النطاق داخل الفيفا في حال انتخابه لولاية جديدة من اجل ان تدير هذه الهيئة الدولية الرياضية quot;شؤونها بطريقة شفافة ونظيفة واحترافيةquot;.