قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بلغت شعبية البرتغالي كريستيانو رونالدو مرحلة لم يصل إليها نجم رياضي عبر التاريخ، سواء في كرة القدم أو غيرها، حيث يحظى بمتابعة مايقرب من 150 مليون&معجب ومعجبة عبر فيسبوك وتويتر "39 مليوناً عبر تويتر و108 ملايين على الفيسبوك"، مما يجعله أيقونة ورمزاً للشهرة، الأمر الذي دفعه لشراء طائرة خاصة لتكون تحت تصرفه في حله وترحاله.
&
طائرة خاصة
&
النجم البرتغالي اشترى طائرة خاصة صغيرة مقابل 19 مليون يورو، ليبدأ رحلة الإستمتاع بالحياة بعد سنوات أمضاها في غرف التدريب والمستطيل الأخضر والمؤاتمرات الصحفية والضغوط العصبية، وبعد أن نجح نجم ريال مدريد في الحصول على لقب أفضل لاعب في العالم 3 مرات، وأصبح هدافاً تاريخياً للريال، وانتزع لنفسه مكاناً مع أساطير الرياضة أصحاب العلامات التجارية الأشهر في العالم، يتطلع النجم البرتغالي إلى الإستمتاع بحياته الخاصة.
&
وداعاً للملكي
&
رونالدو البالغ 30 عاماً، سوف يرحل عن صفوف ريال مدريد في نهاية الموسم الحالي، وعلى الأرجح سوف يتجه إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، حيث المقابل المالي&الأكبر والضغوط العصبية الأقل، وربما يعود إلى صفوف مان يونايتد للبقاء معه حتى نهاية مسيرته الكروية.
&
وجاءت خطوة شراء طائرة خاصة مقابل 19 مليون يورو، لتكون مؤشراً على أنه سوف يبدأ مرحلة جديدة في مسيرته الكروية وحياته الخاصة أقل ضغطاً من تلك الفترة التي أمضاها مع النادي الملكي، والتي شهدت وصوله إلى قمة النجومية في ظل المنافسة المتلهبة مع غريمه الأزلي ليونيل ميسي.
&
لماذا الطائرة؟
&
الصحافة البرتغالية أشارت إلى أن رونالدو الملقب بـ "CR7" حرص على شراء طائرة خاصة يطير بها حول العالم لكي يتغلب على عوامل الزمن التي تمنعه من الذهاب إلى الأجازات الخاصة، أو الفعاليات الترويجية، أو تلبية الدعوات الخاصة لحضور بعض المناسبات في مختلف دول العالم، حيث يتمتع رونالدو بشعبية كبيرة، سواء في العالم الواقعي أو الإفتراضي، صحيح أن علاقته عدائية بجماهير الأندية الأخرى، ولكنه يظل الأشهر في عالم الساحرة في السنوات الأخيرة على الأقل.
&
مواصفات الطائرة
&
طائرة رونالدو تسع 10 أشخاص، وهي "GULFSTREAM G200" المزودة بكافة وسائل الرفاهية، من مطبخ مجهز وفقاً لأعلى مواصفات المطابخ، ومكان خاص لتغيير الملابس والتزين، وحمام، ومكان للاستراحة ومقاعد وثيرة، فضلاً عن خدمات الإنترنت والهاتف وغيرها من وسائل الترفية والتواصل مع العالم.