قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قال الرئيس الفلسطيني ان نتانياهو ابلغه عدم استطاعته تمديد تجميد الاستيطان خشية على حكومته.

رام الله: اكد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس quot;ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو لا يستطيع تمديد تجميد الاستيطان خشية على حكومتهquot;.

وقال عباس في مقابلة اجرتها معه القناة الاولى من التلفزيون الاسرائيلي الليلة الماضية quot;ان نتانياهو ابلغه عدم استطاعته تحت اي ظرف من الظروف الالتزام بتمديد فترة تجميد الاستيطان لانه يخشى على حكومته من الانهيارquot; حيث هدد عدد من الاحزاب الاسرائيلية بالانسحاب من الائتلاف الحكومي في حال مدد قرار التجميد الذي انتهى في الـ 26 من أيلول/ سبتمبر الماضي.

وكشف عباس عن استعداده القبول بتجميد غير معلن لاعمال البناء في المستوطنات الا ان نتانياهو رفض هذا الاقتراح خشية ان يؤدي ذلك الى سقوط حكومته.

واضاف انه اكد لنتانياهو وجود فرصة سانحة حاليا لاحلال السلام واذا لم يحصل تقدم في المستقبل القريب ستفوت هذه الفرصة وسيؤدي بدوره الى ازدياد اليأس وتقوية العناصر المتطرفة.

واكد ان حل السلطة الفلسطينية غير وارد في حال فشل المفاوضات وعودة اسرائيل قائلا quot;اننا لم نبحث مسألة حل السلطة ولكن كل الخيارات مفتوحةquot;.

وجدد الرئيس عباس موقفه من عدم الذهاب للمفاوضات امام استمرار الحكومة الاسرائيلية بالاستيطان كما اكد انه لن يعترف باسرائيل كدولة يهودية.

وتوقفت المفاوضات المباشرة بين السلطة الفلسطينية والحكومة الاسرائيلية والتي انطلقت لاسابيع عدة في ايلول/ سبتمبر الماضي بعد تجديد الاخيرة اعمال البناء الاستيطاني.

واشترط نتانياهو الاسبوع الماضي اعتراف السلطة الفلسطينية quot;بيهودية اسرائيلquot; مقابل تمديد قرار تجميد الاستيطان لشهرين او ثلاثة الامر الذي رفضته السلطة بشكل مطلق.