قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: حكم على رجلين يتحدران من شيكاغو بالسجن لمدة عشر وثماني سنوات امس الاثنين بتهمة الاعداد وفي اطار خلية ارهابية مقرها اوهايو بشمال شرق الولايات المتحدة، لقتل عسكريين اميركيين في العراق.

وكان الزبير احمد (31 عاما) وابن عمه خليل احمد (29 عاما) وهما مواطنين اميركيين، قد اعترفا في كانون الثاني/يناير 2009 بانهما خططا لتقديم دعم مادي للارهابيين.

وحكمت محكمة في توليدو (اوهايو) على الزبير بالسجن مدة عشر سنوات وعلى ابن عمه مدة ثماني سنوات واربعة اشهر.

واعترف الرجلان بانهما كانا يتآمران لقتل او جرح جنود اميركيين في العراق بين نيسان/ابريل 2004 وشباط/فبراير 2007 خصوصا مع تدربهما على استعمال السلاح، حسب ما اعلنت المحكمة.

وفي ايار/مايو 2004، توجها الى القاهرة على امل الاتصال من هناك بمجموعة ارهابية كي تدربهما وترسلهما الى العراق او الى افغانستان.

وبعد عودتهما الى الولايات المتحدة، حاولا الخضوع لتدريب عسكري مع عملاء يحظون بتغطية.

وجاء في بيان للمدعي العام في محكمة منطقة شمال اوهايو ستيفن ديتيلباك ان quot;هذه الاحكام تظهر بوضوح اننا نلاحق بقوة جميع الذين يريدون التعرض لعسكرييناquot;.