قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

nbsp;

روما: شدد وزير الخارجية الإيطالي فرانكو فراتيني في تعليق على رأي محكمة العدل الدولية بعدم مخالفة إعلان إقليم كوسوفو لاستقلاله من جانب واحد لأحكام القانون الدولي، على أنه quot;يجب أن تظل كوسوفو حالة فريدةquot; على المستوى العالمي.

واضاف الوزير في مقابلة مع صحيفة لا ستامبا نشرت اليوم انه quot; كما قالت المحكمة نفسها فان كوسوفو وصربيا يجب ان يستأنفا المفاوضات فهناك قضايا حساسة عرقية وثقافية وتاريخية ودينية يجب ان تحلquot;.

ونوه رئيس الدبلوماسية الإيطالية الى ان quot;طريق اوروبا هو الطريق الوحيد الذي يجب ان يتبعquot;، وأضاف quot;اتمنى ان يتم دعم طلب عضوية صربيا في الإتحاد الاوروبي يوم الاثنين القادم في بروكسل الذي اوقفته المانيا وهولنداquot;.

وكانت مصادر في المجلس الوزاري الأوروبي أشارت إلى أن وزراء خارجية الدول الأعضاء الذين سيجتمعون الاثنين القادم في بروكسل، سيناقشون وضع إقليم كوسوفو، بعد صدور رأي محكمة العدل الدولية.

وأوضحت أن وزراء الخارجية لن يتخذوا أي قرار موحد بشأن كوسوفو، بل سيكتفون بالتأكيد على استعداد الإتحاد الأوروبي العمل لتسهيل أي عملية تفاوض مقبلة بين كوسوفو وصربيا، التشديد على الآفاق الأوروبية للطرفين.

وأشارت المصادر إلى أن دول الإتحاد الأوروبي، التي اعترفت غالبيتها باستقلال كوسوفو الأحادي الجانب، لن تتحدث في الوقت الحاضر عن تشجيع بقية أعضاء المنظومة الأوروبية على الاعتراف باستقلال الإقليم. وقالت quot;نحن نعتبر أن الأمر يعود لصلاحيات كل دولة على حدةquot;.