قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

انتقد سياسيون يساريون تونسيون وصحف اليوم الجمعة تشبث الرئيس المصري حسني مبارك بالبقاء في الحكم، معتبرين ان الهزات الارتدادية للزلزال الذي طرد الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي من السلطة في تونس لن تتوقف.


تونس: قالت الامينة العامة للحزب الديموقراطي التقدمي في تونس (معارضة قانونية سابقا مشاركة في الحكومة) مية الجريبي ان quot;تصميم الشعب المصري على الرغبة في طرد مبارك يجب ان تتجسد. الشعوب العربية لم تعد تقبل بانصاف الحلولquot;.

من جانبه قال الجنيدي عبد الجواد الناطق باسم حركة التجديد (الشيوعي سابقا، معارضة قانونية مشاركة في الحكومة) quot;يجب ان يرحل (مبارك) ان الشعب المصري مل النظام الفاسدquot;. واضاف quot;اذا لم يكن لديه شيء يؤاخذ عليه ويريد البقاء في بلده، عليه ان يستجيب لنداءات الشعبquot; معربا عن الامل في ان يدافع الجيش المصري عن المرحلة الانتقالية الى دميقراطية حقيقية وسلمية.

اما حمة الهمامي زعيم حزب العمال الشيوعي التونسي المحظور في عهد بن علي فقد وصف موقف مبارك بانه quot;رقصة ديك مذبوحquot;. وقال الهمامي quot;انها محاولة اخيرة من مبارك للتشبث بالحكم ضد رغبة شعبهquot; مؤكدا مع ذلك ان مصير الرئيس المصري سيكون quot;هو ذاتهquot; مصير بن علي الذي طردته انتفاضة شعبية من تونس في 14 كانون الثاني/يناير 2011 بعد 23 عاما من الحكم المطلق.

وكتبت صحيفة quot;لوتانquot; (خاصة) الناطقة بالفرنسية تعليقا على خطاب مبارك مساء الخميس quot;هذا يسمى كسبا للوقت، لوقت الرحيل نعم الرحيل الذي ليس من شيم نظم الاستبداد العربية حيث ينتهي نظام الحكم المطلق الى التحول الى (ما يشبه) القدر الالهيquot;.

وكان مبارك فوض مساء الخميس، تحت ضغط احتجاجات شعبية لا سابق لها، معظم صلاحياته الى نائبه اللواء عمر سليمان دون ان يستقيل من منصبه ما اثار غضب المتظاهرين المطالبين برحيله منذ اكثر من اسبوعين.

واضافت الصحيفة ان quot;مبارك لم يكن يعرف ما يقول امس (الخميس). ومع ذلك فانه يعتقد انه سينجح من خلال خطاب مفكك وغير مترابط، في العبور من الدكتاتورية الى نظام برلماني على الطريقة التركيةquot;. وقالت الصحيفة quot;مرة اخرى هو في التسللquot;، مضيفة ان quot;الهزات الارتدادية التي تلت زلزال الثورة في تونس لن تتوقفquot;.

من جانبها عنونت صحيفة quot;الصباحquot; امام صورة للرئيس المصري بوجه شاحب quot;مبارك في غيبوبة (...) لم يفهمquot;. اما صحيفة quot;لوكوتديانquot; فعنونت quot;مبارك: انا في السلطة ولن اتخلى عنهاquot; مضيفة ان الرئيس المصري يتشبث بكرسيه تاركا الشارع للمتظاهرين. وصباح الجمعة بدا عشرات آلاف المتظاهرين التدفق على ميدان التحرير في القاهرة في يوم تعبئة مكثفة ضد الرئيس مبارك.