قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

فيينا: حذر وزير الدفاع النمساوي نوربيرت دارابوش اليوم الاتحاد الاوروبي من غلق الباب في وجه صربيا معتبرا الموقف الالماني على وجه الخصوص المعارض لقبول صربيا في الاتحاد الاوروبي quot;خاطئquot;.

وعبر الوزير في تصريح نقلته وكالة الصحافة النمساوية عن عدم ارتياحه من الموقف الاوروبي بشكل عام تجاه صربيا مشيرا الى ان quot;مسألة ترشح بلغراد لعضوية الاتحاد تتجاوز صربيا في حد ذاتها لتكون لها انعكاسات حتى على امن جنودنا في كوسوفوquot;.

واعرب الوزير النمساوي عن اعتقاده quot;القويquot; بأن رفض قبول صربيا في الاتحاد من شأنه quot;تقوية العناصر القومية الصربية التي تعارض الحكومة وتأخذ منحى معارضا للمنحى الذي تسير نحوه أوروبا وذلك في الوقت الذي تبذل فيه حكومة بلغراد جهودا حثيثة لحل مشاكل شمال كوسوفو بشكل قد يؤدي الى القبول باستقلال كوسوفو من قبل صربياquot;.

وحول موقف المانيا الرافض لدخول صربيا الاتحاد الاوروبي قال دارابوش انه لا يرغب في انتقاد المانيا quot;الا ان المسؤولين الالمان قيموا الوضع بشكل خاطئ ذلك ان الحكومة الصربية وعلى عكس ما تعتقد المانيا مهتمة فعلا بايجاد حل في كوسوفو الا ان تأثيرها يظل محدوداquot;.

وأضاف ان عملية السلام في غربي البلقان ستكون مهددة من القوى القومية التي فازت في الانتخابات الاخيرة مما سيعطيها اشارة تشجيعية ولتفادي هذا الوضع الخطير فانه من المفروض قبول ترشح صربيا الى عضوية الاتحاد الاوروبي