قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل: أعلن الاتحاد الاوروبي الجمعة ان اسرائيل لها الحق في الدفاع عن نفسها من هجمات المجموعات المسلحة الفلسطينية انطلاقا من قطاع غزة لكنه دعاها الى رد quot;متكافىءquot;. وعبرت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون في بيان quot;عن قلقها الشديد ازاء تصعيد العنف في اسرائيل وقطاع غزةquot;. كما اسفت لسقوط quot;خسائر بالارواح البشرية من الجانبينquot;.

وقالت ان quot;الهجمات بالصواريخ من جانب حماس ومجموعات اخرى من غزة التي ادت الى الازمة الحالية، غير مقبولة على الاطلاق ويجب ان تتوقف. اسرائيل لها الحق في الدفاع عن شعبها من هذا النوع من الهجماتquot;.

وتابعت آشتون quot;ادعو اسرائيل الى الحرص على ان يكون ردها متكافئاquot;. وشن الطيران الاسرائيلي عدة غارات على قطاع غزة فجر الجمعة، في اليوم الثالث من عملية عسكرية اسرائيلية كبرى ضد المجموعات المسلحة في قطاع غزة اوقعت 19 قتيلا فلسطينيا بينهم عدة اطفال.

والخميس قتل ثلاثة اسرائيليين حين اصاب صاروخ فلسطيني مبنى سكنيا في جنوب اسرائيل. وقالت اشتون انها اتصلت بعدة قادة في المنطقة بينهم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو وquot;الرئاسة المصريةquot; وكذلك الامين العام للامم المتحدة بان كي مون. وتابعت quot;لقد شددت على ضرورة تجنب تصعيد وسقوط خسائر بشرية اضافيةquot;.

واكدت ممثلة الاتحاد الاوروبي للسياسة الخارجية على اهمية ايجاد quot;حل للنزاعquot; الاسرائيلي-الفلسطيني لكي quot;يتمكن ملايين الاشخاص في المنطقة من العيش بسلام وامنquot;. وعبرت عن املها في ان تساهم زيارة رئيس الوزراء المصري هشام قنديل الجمعة الى قطاع غزة في quot;تهدئة الوضعquot;.

ونددت عدة دول اوروبية بالهجمات الفلسطينية ودعت اسرائيل الى ضبط النفس. وعبرت فرنسا الخميس عن quot;قلقها الشديدquot; ودعت الى quot;ضبط النفس بهدف تجنب تصعيدquot;. واعتبرت بريطانيا ان quot;حماس تتحمل المسؤولية الرئيسية في هذه الازمةquot; ودعت اسرائيل الى القيام بكل شيء quot;لتجنب سقوط ضحايا مدنيينquot;.