قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اعتاد اللبنانيون أن ينفجر الوضع بين الحين والآخر في طرابلس، والسبب برأي الكاتب اللبناني عادل مالك هو ملف الاسلاميين الموقوفين الذي يشكل قنبلة موقوتة، مشيرًا الى أن ما جرى في طرابلس نتيجة لتبادل مسلحين وأسلحة مع سوريا.


بيروت: أدت الاتصالات التي أجريت خلال ساعات مساء أمس إلى التوصل لوقف إطلاق النار في طرابلس، بعدما كان الجيش يحاذر الانتشار على خطوط التماس بين المتقاتلين، وحققت تلك الاتصالات إجماعًا سياسيًا على توفير الغطاء للمؤسسة العسكرية التي اتخذت قيادتها قرارًا ببدء الانتشار في منطقة جبل محسن، ومنها إلى منطقة باب التبانة، بدءًا من الساعة صفر من فجر اليوم، ويرى الكاتب والمحلل السياسي عادل مالك في حديثه لـquot;إيلافquot; أن مذكرة التوقيف الوجاهية بحق الموقوف شادي المولوي لم تكن السبب الاساسي في اندلاع الاحداث في طرابلس، لأن طريقة اعتقال المولوي تحولت الى قضية كبيرة، يحق لأجهزة الأمن على اختلافها، أن تعمد الى الاسلوب الذي تراه مناسبًا، بخاصة وأن من اعتقل متهم بالانتماء إلى جمعيات إرهابية، والذي يخفف من وطأة اسلوب الاعتقال، المحقق العسكري الذي طلب إحالة الموقوف على التحقيق، هذا يؤكد التهمة الموجهة إليه، والافتعال الذي رافق اسلوب اعتقال المولوي، اعتقد انه كان تضخيمًا لتلك الحالة.

يطالعنا بين الحين والآخر ملف الاسلاميين الموقوفين في لبنان، كيف يمكن حل هذا الملف برأيك؟ يجيب مالك:quot;هذه قضية جدلية كبيرة، اتفق مع الكثيرين الذين يقولون أن اعتقال quot;الاسلاميينquot; يجب أن يبت بشكل أو بآخر، أما أن يبقوا رهن الاعتقال من دون التحويل إلى المحاكمة، هذا امر ليس فيه عدالة، اعلم أن وزير العدل الحالي يسعى بكل جهده إلى التعجيل في عملية البت بالاحكام، لكن تراكمت الاحكام بشكل لم يعد من المعقول أو المقبول البت بها، هذا الامر قنبلة موقوتة تنفجر من حين الى آخر، لذا الحل الافضل بالنسبة للسلطات اللبنانية، وفي لبنان ككل الاسراع والتعجيل بالمحاكمات واصدار الاحكام، لا أن يبقى بعض المعتقلين لسنوات من دون المحاكمة ومن دون أن يعلموا ما هي الاحكام الصادرة بحقهمquot;.

البعض اقترح العفو العام للاسلاميين الموقوفين، هل ترى أنه الحل الامثل لقضيتهم؟ يجيب مالك:quot; في نهاية الامر عندما تكبر المشكلة بهذا الحجم وهذه الطريقة، لا استبعد ذلك، والسلطات ستبدي quot; الرأفةquot; لكن عليها أن quot;تؤدبquot; التيارات التي تسعى الى تهديم لبنان أو ربما استغلاله في اعمال غير مشروعة، ولكن في نهاية الامر لا ارى في صريح العبارة، إلا العفو، لان السجون اللبنانية، مكتظة بالمعتقلين والسجناء، ولا يجدون لهم مكانًاquot;.

الجيش اللبناني

أدت الاتصالات خلال ساعات مساء امس إلى التوصل لوقف إطلاق النار، هل برأيك انتشار الجيش سيكون الحل لأحداث طرابلس؟ يجيب مالك:quot; الجيش اللبناني على ما اعلم، هو شديد الحساسية والتردد كي لا يقع ضحية الطرفين، لذلك ما اعلمه أنه يسير بخطى حثيثة، ولكن غير متعجلة، كي يتأكد بأن الطرفين قد قبلا بدخوله الى المناطق المتوترة، ما اعلمه ايضًا أنه في مناسبات سابقة، تعرَّض الجيش في الواقع لمؤامرة، اظهر الذين يعتبرون انفسهم مسؤولين عن المقاتلين أنهم يريدون الجيش وعندما بدأ بالانتشار بدأت النيران تطلق عليه من كل اتجاه، وأفهم تمامًا مدى تردد الجيش في الدخول ولكن ليس التردد في تأمين الامن، اذا ما تم التفاهم بين الاطراف المتقاتلة، نعلم جيدًا في لبنان أن الامن هو أمن سياسي قبل ان يكون امنًا امنيًاquot;.

هل ما جرى في طرابلس كان انعكاسًا للاحداث الجارية في سوريا منذ فترة؟ يجيب مالك:quot; نعم، طرابلس على مر التاريخ هي المنطقة الجغرافية الاكثر تأثرًا بما يجري في سوريا، سلبًا او ايجابًا، وما يجري حاليًا في طرابلس انعكاس لحركات تبادل مسلحين واسلحة بين طرابلس والحدود السورية، نعلم أن الحدود اللبنانية السورية مترامية الاطراف، لا يمكن لقوات لبنانية أن تسد هذا الفراغ، لذلك يلجأ البعض إلى اعتماد التسلل من جهات حدودية معينة، وتمرير السلاح الى سوريا، من هذا المنطلق نعلم أن الاشتباكات تشتد في سوريا لأن الاسلحة تتدفق إليها، هذا أمر خطر على لبنان وسوريا، وعلى الذين يستغلون طرابلس، وهذا امر لا مبرر له على الاطلاق وسوف يرتد على اللبنانيين قبل السوريينquot;.

ما جرى في طرابلس هل كان هناك خطر أن يمتد إلى كل لبنان؟ يجيب مالك:quot; لا اتصور ذلك، انما اذا ما لم يعالج فالأمر صحيح، الشعور المتنامي خلف بعض التيارات المتطرفة ليس بجديد على أحد، انما اذا لم يعالج بشكل من الاشكال، هو معرض للانتقال إلى بعض المناطق اللبنانية، التي يمكن أن تتذرع بأن هذه الفئات يجب التعاطي معها، فتجد نفسها مضطرة إلى السير في هذا الاتجاه المتطرف في كل الاتجاهات.quot;