قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مع إنتصاف ليل العاصمة اليمنية وعقب بزوغ فجرها يتحول المشهد المؤطر يومياً في تفاعل عشرات الآلاف من المعتصمين منذ نحو شهرين بساحة التغيير المحاذية لجامعة صنعاء الى متابعة تناقل كرة القدم في تنافس شبابي رياضي يبدو مغايراً لتنافسهم الأهم على المطالبة بإسقاط النظام اليمني وانتقال السلطة سلمياً.

وخص مصدر إعلامي رياضي في ساحة التغيير بصنعاءquot;ايلاف quot; بمجموعة من الصور الخاصة لمنافسات البطولة الخماسية لكرة القدم التي تجرى على مقربة من المجسم الشهير المنحوت بعبارة الحديث النبوي الشريف (الإيمان يمان والحكمة يمانية) بعدما استكملت مباريات دور الستة عشر وعرف المتنافسين بدور الثمانية المقبل .

وفي تصريح خاص أوضح المصدر أن الهدف من إقامة منافسات البطولة الكروية الرمزية بساحة التغيير في العاصمة صنعاء في وقتين محددين (منتصف الليل وعقب الفجر) تعبيراً عن إصرار المعتصمين على مواصلة الصمود حتى تنفيذ مطالبهم بإسقاط نظام الرئيس علي عبدالله صالح وتمجيدا وإحياء لذكرى شهداء الثورة السلمية.

وبلغ المشاركون في بطولة كرة القدم الخماسية التي ينظمها شباب الثورة السلمية ما يزيد عن (224) مشاركاً وزعوا على (32) فريقاً أطلق عليها أسماء شهداء من مختلف المحافظات اليمنية بالإضافة لبعض المدن العربية ووصلت منافساتها المقامة حالياً على مساحة إسفلتية بساحة التغيير بصنعاء الى الدور الربع النهائي .

وتسبب اندلاع التظاهرات المتصاعدة المطالبة بسقوط النظام اليمني بعموم محافظات البلاد الى اتخاذ قرارين بتأجيل منافسات مراحل الإياب للدوري المحلي بالإضافة لخطوة رئيس اتحاد الكرة الشيخ احمد العيسي للاستقالة مؤخراً من عضوية حزب المؤتمر الشعبي الحاكم احتجاجاً على حدوث قمع لتظاهرات الشباب السلمية.

كما كان لافتاً مسارعة رئيس الاتحادين العربي واليمني للجودو نعمان شاهر للالتحاق بالمعتصمين بينما كان الشيخ حاشد الأحمر أول مسؤول رسمي رفيع يبادر الى إعلان استقالته من منصبه كنائب لوزير الشباب والرياضة مبرراً ذلك الى أنها جاءت كموقف احتجاجي على التعامل القمعي ضد المتظاهرين في ساحة التغيير.