قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

& تراجع أداء نادي ريال مدريد الإسباني بشكل لافت منذ بداية العام الجديد 2015 ما جعله يدفع الثمن باهظاً من خلال التخلي عن صدارة ترتيب الليغا لصالح غريمه التقليدي برشلونة.

وذكرت صحيفة ماركا الإسبانية أن نادي العاصمة ريال مدريد تراجع مستواه ونتائجه منذ بداية العام الحالي ما انعكس سلباً على وضعية الفريق الملكي الذي تراجع إلى الوصافة في جدول ترتيب البطولة المحلية.
&
وأضافت الصحيفة الإسبانية أن المدرب الإيطالي لريال مدريد كارلو أنشيلوتي درس &أدائه لاعبيه منذ بداية 2015 وتعرف على الأسباب الرئيسية وراء التدهور الكبير في المستوى الفني للفريق الملكي.
&
وأشارت إلى أن فقدان لاعبي الفريق الأبيض للسرعة المطلوبة والاحتفاظ بالكرة الزائد عن اللزوم من أهم الأسباب التي أثرت سلباً على أداء ريال مدريد ونتائجه في بطولتي الدوري الإسباني وكأس الملك.
&
ولفتت إلى أن أسهم الانتقادات تطال لاعب خط الوسط إيسكو بسبب احتفاظه بالكرة لفترات طويلة وعدم تمريرها لزملائه اللاعبين بالسرعة المطلوبة ما يساهم في عودة لاعبي الخصم إلى المناطق الخلفية والتمركز بصورة جيدة.
&
وأوضحت أن الاتهامات تطال أيضاً الدولي الألماني توني كروس الذي ينطبق الأمر عليه مثل إيسكو بسبب احتفاظه بالكرة لفترة طويلة والتباطؤ في تمريرها للنجمين البرتغالي كريستيانو رونالدو والويلزي غاريث بيل الذين يتميزان بالسرعة الفائقة.
&
وكان ريال مدريد قد سقط في ملعب سان ماميس الجديد أمام أتلتيك بلباو ما سمح لبرشلونة بالعودة إلى الصدارة بعد أشهر طويلة تواجد خلالها في الوصافة إثر فوزه الكاسح على رايو فايكانو بستة أهداف مقابل هدف وحيد.
&