قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر: استقبل الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في العاصمة الجزائرية الثلاثاء موفد الامم المتحدة الى الصحراء الغربية كريستوفر روس الذي يقوم بجولة في المغرب العربي، بحسب ما ذكرت وكالة الانباء الجزائرية.

ووصل روس الى الجزائر الاثنين في اطار جولة في المنطقة بداها الاربعاء الماضي في المغرب. وقال روس الاحد لدى زيارته مخيمات اللاجئين الصحراويين في تندوف جنوب غرب الجزائر، ان جولته في المنطقة تهدف الى تحقيق تقارب بين مواقف المغرب وجبهة بوليساريو للخروج من quot;المأزق الحاليquot;.

ثم زار موريتانيا الاثنين حيث استقبله الرئيس محمد ولد عبد العزيز. وقال للصحافيين quot;ما زلت مقتنعا باننا سنتوصل قريبا، مع حسن نية الجميع، الى تسوية هذه المشكلةquot;. الا انه اقر بquot;ان المفاوضات التي ستفتح الباب امام حل سياسي مقبول من الطرفين في طريق مسدود، واننا مدعوون جميعا للتفكير في ايجاد افضل طريقة للخروج من هذا المازقquot;.

وبدأ موفد الامم المتحدة الى الصحراء الغربية جولته في الرباط حيث استقبله العاهل المغربي الملك محمد السادس. وهي الجولة الاقليمية الثالثة التي يقوم بها روس منذ تسلمه منصبه في كانون الثاني/يناير 2009. وهو يبذل جهودا لتحريك المحادثات المباشرة برعاية الامم المتحدة بين المغرب والانفصاليين في جبهة البوليساريو حول مستقبل الصحراء الغربية.

وكان ممثلون لطرفي النزاع انهوا في شباط/فبراير اجتماعا غير رسمي استغرق يومين قرب نيويورك من دون التوصل الى تجاوز خلافاتهم. ولم تسمح اربع جولات رسمية سابقة جرت قرب نيويورك بتقريب مواقف الطرفين.

والصحراء الغربية مستعمرة اسبانية سابقة غنية بالفوسفات ضمها المغرب في 1975 بعد مغادرة الاسبان ويعتبر انها جزء لا يتجزأ من اراضي المملكة. ولانهاء النزاع، يقترح المغرب حكما ذاتيا واسعا للصحراء الغربية في اطار السيادة المغربية الامر الذي ترفضه جبهة البوليساريو.