قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلن نتنياهو انه لن يشارك في القمة النووية بعد ان سربت معلومات حول اثارة الترسانة النووية المفترضة لإسرائيل في المؤتمر.

القدس: ألغى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو رحلة مقررة إلى واشنطن الاسبوع المقبل للمشاركة في مؤتمر قمة للامن النووي تشارك فيه 47 دولة ويستضيفه الرئيس الأميركي باراك اوباما.

وقال مسؤول حكومي كبير إن نتنياهو اتخذ القرار بعدما علم ان مصر وتركيا تعتزمان اثارة مسألة الترسانة النووية المفترضة لإسرائيل في المؤتمر.

ومن المعتقد ان اسرائيل هي القوة الوحيدة المسلحة نوويا في الشرق الاوسط لكنها لم تؤكد او تنف مطلقا انها تمتلك اسلحة نووية.

وقال المسؤول quot;قرر رئيس الوزراء الغاء رحلته الى واشنطن لحضور المؤتمر النووي الاسبوع القادم بعدما علم بأن بعض الدول بينها مصر وتركيا تعتزم قول ان اسرائيل يجب ان توقع معاهدة حظر الانتشار النووي.quot;

وقالت اجهزة الاعلام الاسرائيلية ان نتنياهو يخشى ان تحاول البلدان الاسلامية التي تحضر القمة تحويل تركيز المؤتمر من الارهاب النووي الى هجوم منسق على قدرات الاسلحة النووية المفترضة لاسرائيل.

ويعتقد محللون اجانب ان اسرائيل اصبحت قوة نووية سرية منذ نحو 40 عاما وربما تمتلك ترسانة كبيرة. ولم توقع معاهدة حظر الانتشار النووي.

واعتمادا على التقديرات لطاقة انتاج البلوتونيوم في مفاعلها ديمونا في صحراء النقب يقول الخبراء ان اسرائيل قد يكون لديها ما بين 100 الى 200 سلاح نووي.

ومن المقرر ان يصل عشرات من زعماء العالم الى واشنطن الاسبوع المقبل للمشاركة في المؤتمر غير المسبوق. ويأمل اوباما ان يتفقوا على كيفية ابقاء القنابل النووية بعيدا عن ايدي الارهابيين.

وقال مسؤول ثان ان اسرائيل سيمثلها في المؤتمر دان ميريدور نائب رئيس الوزراء المسؤول عن الطاقة الذرية.

ولن تركز القمة على دول بعينها لكن من المتوقع ان تثار قضايا البرامج النووية لايران وكوريا الشمالية وربما فرض عقوبات نووية جديدة من الامم المتحدة على طهران. واستبعد كلا البلدين من الاجتماع.