قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد قيادي في الإئتلاف الوطني العراقي أن التحالف معدولة القانون سيعلن غدًا مشيرًا إلى أن موضوع رئاسة الوزراء سيتمالتوافقعليه بالتراضي دون الرجوع إلى نتائج الإستحقاق الإنتخابي.

بغداد: قال عامر ثامر القيادي في الائتلاف الوطني العراقي أن غداً سوف يشهد إعلان تحالف ائتلافي الوطني بزعامة عمار الحكيم ودولة القانون بقيادة نوري المالكي . وأضاف ثامر في تصريح صحفي له اليوم أن هناك لجنة شكلت لكتابة ورقة تحالف الطرفين وان غداً هو اليوم الأقرب إلى الواقع لإعلان هذا التحالف .. موضحا أن الخطوات الأخيرة للتحالف قد اكتملت ولم يبق إلا موضوع رئاسة الوزراء وأكد على أن موضوع رئاسة الوزراء لن يؤجل وسوف يتم بالتراضي وعن طريق الحوار دون الرجوع إلى الاستحقاق الانتخابي .

وأشار إلى أن التحالف يأتي كخطوة أولى وبالتالي فإن الاندماج الحقيقي بينهما والذي ينص عليه الدستور ربما سيكون قبل دخول الكتلتين الجلسة الأولى للبرلمان.. مشدداً على أن أقرب كتلة إلى الائتلافين هي التحالف الكردستاني . وأوضح أن الائتلافين أصبحا أمام واقع جديد .. داعيا إلى ضرورة دفع كل السلبيات التي مضت وراء الظهر والتي أدت إلى فتور في علاقة القائمتين وذلك من أجل التعامل مع الواقع الجديد.

وبين أن تحالف الحكيم والمالكي لا يعني تهميش القائمة العراقية وهناك مبدأ للائتلافين بأن تجلس الكتل حول طاولة مستديرة وأن تولد حكومة شراكة وطنية . والجدير بالذكر بأن إعلان تحالف الائتلاف الوطني بزعامة عمار الحكيم ودولة القانون بقيادة رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي كان مزمعاً أن يذاع قبل يومين ولكنه تم تأجيله لأسباب غير معروفة .

من جانبه توقع القيادي في التحالف الكردستاني محمود عثمان أن يتم اللجوء إلى مرشح تسوية إذ بقيت الحوارات بين الكتل السياسية تسير بالاتجاه الحالي .. وقال إن احتمال مرشح التسوية وارد اذ لم تستطع الكتل السياسية حسم موضوع رئيس الوزراء واذ لم تسر الاتفاقات السياسية بالشكل المطلوب . واضاف إن إيجاد مرشح تسوية سيضعف الحكومة الجديدة بدون أدنى شك لأنه سيكون ضعيفا وأي قرار يريد ان يتخذه عليه أن يعود إلى الكتل السياسية .

وتابع إنه من الأفضل أن تسير الأمور وفق الدستور وأن تنتظر الكتل السياسية النتائج المصادق عليها لكي تسير بالمفاوضات .. إذ أن فرق الكرسيين في نتائج الانتخابات بين العراقية ودولة القانون ممكن أن يتغيير إذا قبلت بعض الطعون لائتلاف دولة القانون وهذا سيغير المعادلة السياسية .

وقال بهاء الأعرجي القيادي بالائتلاف الوطني العراقي إن ائتلافه لم يرشح لحد الآن أية شخصية لمنصب رئيس الوزراء. وأضاف في تصريح للصحافين اليوم إن الائتلاف الوطني لم يرشح أية شخصية لحد الآن لرئاسة الوزراء ولم يحصل أي اتفاق مع دولة القانون بهذا الشأن .. مبيناً ان المباحثات ما زالت في بدايتها وهناك حاجة لبعض الوقت من أجل وضع آليات لاختيار رئيس الوزراء