قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قلل الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد اليوم مجدداً من أهمية العقوبات الدولية المفروضة على بلاده وفقا لقرار مجلس الامن الدولي الاخير.

طهران: قال الرئيس الإيراني أحمدي نجاد في كلمة القاها على هامش افتتاحه مجمع (بناب) لصهر الحديد بمحافظة اذربيجان الشرقية اننا لسنا بصدد كسر العقوبات بل نسعى لفتح قمم العالم العالية وهذا ممكن بفضل الهمم الكبيرة والطاقات الوطنية الهائلة.

وتابع ان quot; هذا لايعني التطاول على حقوق الاخرين والاعتداء على اراضيهم بل يعني ترويج الثقافة الانسانية والعدالة والحب ورفع الظلم والكراهية والعدوان من العالمquot;. واضاف ان الغرب يجهل تاريخ وحضارة إيراني ولايعرف حتى الشعب الإيرانيي وطاقاته البشرية الهائلة مضيفا ان دائرة نفوذ إيران الثقافي تتعدى مساحتها البالغة مليونا و750 الف كيلومتر مربع.

واشار الى الثروات الطبيعية التى تمتلكها إيراني وقال quot;لدينا العديد من المناجم والمصانع فى مختلف المجالات الصناعية والزراعية فضلا عن الطاقات البشرية الهائلةquot;.

وتساءل اين كان الغرب عندما شيد الإيرانييون حضارتهم قبل الاف السنين مضيفا quot;انهم نهبوا ثروات كافة شعوب العالم وبواسطة هذه الاموال يهينون الشعوب وان هذا الامر حدث فى غفلة من الشعب الإيرانيquot;.

واضاف quot;انهم يدركون ان الشعب الإيرانيي لديه من الطاقات والامكانات التى تمكنه من اعتلاء كافة الاوساط الدوليةquot;. وكان مجلس الامن الدولي تبنى أخيراً رزمة جديدة من العقوبات الدولية المفروضة على إيران فيما فرضت واشنطن من جانبها عقوبات ضد طهران على خلفية برنامجها النووي المثير للجدل.