قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أفتتح وكيل وزارة التعليم الكويتى والسفير البريطانى لدى الكويت معرض التعليم فى المملكة المتحدة بمشاركة 40مؤسسة تعليمية بريطانية .


الكويت: افتتح وكيل وزارة التعليم العالي الدكتور خالد السعد والسفير البريطاني لدى دولة الكويت فرانك بيكر مساء اليوم معرض التعليم في المملكة المتحدة بمشاركة اكثر من 40 مؤسسة تعليمية بريطانية.
وقال الدكتور السعد في تصريح صحافي على هامش الافتتاح ان عدد الطلبة الكويتيين الدارسين في جامعات المملكة المتحدة يتجاوز الالفي طالب بين مبتعثين او طلبة يدرسون على حسابهم الخاص مؤكدا سعي الوزارة لمتابعة الطلبة الكويتيين في مختلف الجامعات البريطانية.
واضاف ان افتتاح معرض التعليم يدل على عمق العلاقات الثنائية التي تجمع بين البلدين في كافة المجالات لاسيما التعليمي منها حيث ان المملكة المتحدة تعتبر المنافس الاكبر للولايات المتحدة الامريكية في جذب الطلبة الكويتيين.
واوضح ان العلاقات التعليمية والثقافية بين الكويت والمملكة المتحدة تاريخية حيث كانت الوجهة الاولى للبعثات الدراسية الكويتية في الجامعات البريطانية المختلفة مشيدا بنوعية التعليم المتميزة التي تقدمها هذه الجامعات.
واعتبر الدكتور السعد معرض التعليم في المملكة المتحدة فرصة امام الطلبة الكويتيين لاختيار افضل الجامعات في العالم والبحث عن الاختصاصات الملائمة لهم في مكان واحد حيث يقومون بتوجيه اهتماماتهم واسئلتهم الى المختصين في هذا المعرض.
واشاد وكيل وزارة التعليم العالي بالدور الكبير الذي يقوم به المجلس الثقافي البريطاني في الكويت بما فيها تنظيم المعرض الحالي واهمية هذه النشاطات في اطلاع الطلبة على الجامعات والاختصاصات التي يرغبون في دراستها.
من جهته قال السفير بيكر ان معرض التعليم في المملكة المتحدة يضم افضل الجامعات في المملكة المتحدة التي تتميز بخدمات تعليمية الافضل على مستوى العالم مبينا ان اهمية المعرض الحالي تأتي في فترة تنظيمه في بداية العام.
واضاف السفير البريطاني ان سفارة بلاده تقدم كافة التسهيلات الممكنة للطلبة فيما يخص سمات الدخول الى المملكة المتحدة مبينا ان الجامعات البريطانية المشاركة في المعرض جاءت من جميع المقاطعات البريطانية.
وذكر بيكر ان المملكة المتحدة ستشارك الكويت في احتفالاتها خلال العام الحالي بذكرى الاستقلال والتحرير من خلال نشاطات متعددة اقتصادية وثقافية واجتماعية بسبب العلاقات التاريخية بين البلدين مشيرا الى تنظيم العديد من الفعاليات الاخرى خلال الفترة المقبلة على غرار المعرض الحالي.
ولفت الى الاهمية الكبيرة التي توليها الحكومة الائتلافية في المملكة المتحدة لتطوير العلاقات مع دول الخليج بشكل عام والكويت بشكل خاص من خلال مبادرة خصوصا بالمنطقة لتعزيز هذه العلاقات وتطويرها في كافة المجالات والميادين.
ويشارك في المعرض 42 مؤسسة تعليمية بريطانية وسيقدم خلال فترته التي تستمر يومين عرضا عن قسم التأشيرات في المملكة المتحدة حول متطلبات الفيزا اضافة الى عروض للتعرف على كيفية اكتساب المهارات في اللغة الانجليزية.