قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: طلب البيت الأبيض الأربعاء من الزعيم الليبي معمّر القذافي القيام بأفعال، وليس الاكتفاء بالأقوال، إثر تسلم رسالة منه بعد اعلان واشنطن انسحابها من الحملة العسكرية على ليبيا.

وقال جاي كارني المتحدث باسم الرئيس باراك اوباما على متن الطائرة الرئاسية التي كانت تقل الرئيس الى فيلادلفيا (شرق) quot;يمكننا تأكيد ان هناك رسالة، وهي بالطبع ليست الاولىquot; من الزعيم الليبي.

ولم يفصح كارني عن مضمون الرسالة، لكنه ذكر بان اوباما يقول منذ اسابيع ان وقف اطلاق النار في ليبيا مرهون quot;بالافعال وليس بالاقوال وبانهاء العنفquot;. وقال المتحدث quot;الكلمات ليست مثل الافعالquot;.

وذكرت وكالة الانباء الليبية الاربعاء ان القذافي quot;بعث برسالة الى اوباما في اعقاب انسحاب اميركا من التحالف الاستعماري العدواني الصليبي ضد ليبياquot;. ولم تكشف الوكالة عن فحوى الرسالة.

وسحبت الولايات المتحدة الاثنين مقاتلاتها وصواريخ توماهوك من مسرح العمليات في ليبيا بعدما تولى الحلف الاطلسي مهمة العمليات العسكرية في هذا البلد. ولن يقدم الجيش الاميركي من الان وصاعدا سوى طائرات للتزود بالوقود في الجو والقيام بمهمات تشويش ومراقبة.

وقالت وكالة الانباء الليبية اليوم الاربعاء ان الزعيم الليبي معمّر القذافي بعث رسالة الى الرئيس الاميركي باراك أوباما في أعقاب الانسحاب الاميركي من ائتلاف القوات الغربية ضد ليبيا. ولم تذكر المزيد من التفاصيل.

ولعبت الولايات المتحدة دورا قياديا في تنسيق وتنفيذ الضربات الجوية عندما فوضت الامم المتحدة باجراء عسكري في 17 مارس/ اذار ضد قوات القذافي التي تهاجم المدنيين. وفي 31 مارس، تولى حلف شمال الاطلسي القيادة الكاملة للعمليات العسكرية على ليبيا من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا.