قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تونس: افادت مصادر متطابقة ان المتمردين الليبيين استعادوا السيطرة مساء الخميس على مركز الذهيبة الحدودي بين تونس وليبيا بعد مواجهات عنيفة قتل فيها ثمانية عناصر من قوات معمر القذافي. وكانت قوات القذافي سيطرت قبل ساعات على المركز الحدودي الذي استولى عليه المتمردون فجر 21 نيسان/ابريل.

وتقع الذهيبة على بعد حوالى 200 جنوب راس جدير، التي تعد نقطة العبور الرئيسية بين ليبيا وتونس. وقال شاهد إن الجانبين تبادلا القصف المدفعي عند الجانب الليبي من النقطة الحدودية.

وعبرت سيارات اسعاف عدة من تونس الى ليبيا لاجلاء المصابين، وفق شهود. وقال مصدر امني ان خمسة من قوات القذافي نقلوا الى مستشفى تطوان في تونس حيث خضع اثنان منهم لعملية جراحية. وكانت المعارك متواصلة حتى الساعة 19:20 (18:20 ت غ).