قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الثلاثاء في واشنطن ان اجتماع اللجنة الرباعية الدولية للشرق الاوسط الاثنين في واشنطن كان quot;جيداquot;، وان عدم اصدار بيان ختامي quot;لا يعني اننا تخلينا عن جهودناquot;.

واللجنة الرباعية التي مثلها في واشنطن الامين العام للامم المتحدة بان كي مون ووزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ووزيرة خارجية اوروبا كاثرين اشتون، رفضت نشر بيان في ختام مادبة عشاء مساء الاثنين.

واعتبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس الثلاثاء ان عدم صدور بيان من اللجنة الرباعية الدولية اثر اجتماعها الاثنين في واشنطن quot;مؤشر سيءquot;، مكررا ان quot;الخيار الاخرquot; امام الفلسطينيين في حال عدم استئناف المفاوضات مع اسرائيل هو التوجه الى الامم المتحدة.

لكن لافروف اكد في الوقت نفسه ان اجتماع الرباعية كان quot;جيداquot;. وقال الوزير الروسي اثناء مباحثات عامة في سفارة روسيا في واشنطن ان quot;عدم نشرنا بيانا لا يعني اننا مختلفون او اننا تخلينا عن جهودنا. ان خبراءنا يواصلون العملquot;.

واضاف لافروف quot;لدينا جميعا الامل نفسه (...). وهو ان يعود الفلسطينيون والاسرائيليون الى طاولة المفاوضات وان يبداوا التحدث بالمواضيع الرئيسيةquot;. واوضح لافروف ايضا ان quot;الموقف الذي يتعين على اللجنة الرباعية تقديمه قريبا، على ما آمل، ينبغي ان يعكس المطالب المحددة لكل من الطرفينquot;.

وبسبب عدم استئناف المفاوضات، اعلن الفلسطينيون رغبتهم في طلب الاعتراف بدولتهم اثناء الجمعية العامة للامم المتحدة التي ستبدأ في منتصف ايلول/سبتمبر في نيويورك. وتعارض اسرائيل والولايات المتحدة هذه المبادرة بينما ينقسم الاوروبيون حيالها. لكن قبل الجمعية العامة quot;انا على يقين انه سيكون امامنا الوقت لنعود للتشاور مجدداquot;، بحسب وزير الخارجية الروسي.