قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عمان: يقوم رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل بزيارة عمان الاحد المقبل، لاجراء محادثات رسمية هي الاولى منذ استبعاده من المملكة في 1999 لفتح quot;صفحة جديدةquot; في العلاقة بين الجانبين، كما ذكر وزير الدولة الاردني لشؤون الاعلام والاتصال راكان المجالي الثلاثاء لوكالة فرانس برس.

وقال المجالي وهو ايضا المتحدث الرسمي باسم الحكومة الاردنية ان quot;خالد مشعل سيصل الى الاردن الاحد المقبل برفقة ولي عهد قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثانيquot; في هذه الزيارة التي تجري بعد وساطة قطرية.

واضاف ان quot;الملك عبد الله الثاني سيستقبل ولي العهد القطري الذي سيكون برفقته مشعل كتعبير للعلاقة الاخوية بيننا وبين قطرquot;. واوضح المجالي quot;انها صفحة جديدة للعلاقة بين الاردن وحماسquot;، مشيرا الى ان هذه العلاقة quot;لن تكون على حساب السلطة الوطنية الفلسطينية التي يعتبرها الاردن كممثل للشعب الفلسطينيquot;.

وتابع ان quot;الاردن يتعامل مع كل المكونات السياسية الفلسطينية من منطلق خصوصية العلاقة بين الاردن والفلسطينيين، وحماس احدى هذه المكوناتquot;. واكد المسؤول الاردني ان التقارب بين حماس وفتح quot;يساعد على تبني دور ينسجم مع خط الاعتدال الفلسطيني في التعامل مع ما هو مطروح للتوصل الى الحلولquot;.

وعقدت ثلاثة لقاءات quot;استكشافيةquot; في عمان بين وفدين فلسطيني واسرائيلي برعاية اردنية، خلال الاسبوعين الماضيين في محاولة لاحياء المفاوضات التي توقفت منذ ايلول/سبتمر 2010. وحول اعادة فتح مكاتب حماس في الاردن، أكد المجالي ان quot;هذا الموضوع ليس مطروحا وهم لم يطلبوا ذلكquot;.

وتتحدث وسائل الاعلام الاردنية منذ اسابيع عدة عن زيارة لمشعل الى الاردن. واعتبر رئيس الوزراء الاردني عون الخصاونة في الثاني من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي ان quot;اخراج قادة حماس من الاردن كان خطأ دستوريا وسياسياquot;، مؤكدا سعي بلاده لايجاد quot;علاقات متوازنةquot; مع كل القوى الموجودة على الساحة الفلسطينية.

وابعدت عمان خمسة من قادة حماس بينهم مشعل من المملكة الى قطر في 1999 قبل ان يستقر مشعل في سوريا، اثر تدهور في العلاقات مع حماس. لكن مشعل زار عمان مرتين منذ ابعاده، الأولى في آب/اغسطس 2009 من اجل المشاركة في تشييع جنازة والده عبد الرحيم مشعل الذي توفي في الاردن عن 91 عاما والثانية لعيادة والدته المريضة في ايلول/سبتمبر الماضي.

وفي غزة، اكد الناطق باسم حماس سامي ابو زهري لفرانس برس الثلاثاء ان زيارة مشعل تهدف الى quot;التعاون على الصعيد السياسي واعادة ترتيب العلاقات بين حماس والاردن وضمان التحرك على الساحة الاردنية كغيرها من الفصائل الفلسطينيةquot;.

واضاف ان الزيارة تهدف ايضا الى quot;دراسة فتح مكتب فرعي للحركة مثل مكاتب حماس الموجودة في عدد من الدول العربية والاسلامية وكذلك بحث مواجهة المواقف الاسرائيلية الرامية الى شطب حق العودة للاجئين الفلسطينيين واعتبار الاردن الوطن البديلquot;.

وشهدت علاقة المملكة مع حماس مزيدا من التوتر عام 2006 عندما اتهم الاردن الحركة بتهريب الاسلحة من سوريا الى اراضيه. وكان خالد مشعل نجا من محاولة اغتيال قام بها الموساد الاسرائيلي في عمان عام 1997.

وكان الخصاونة حينها، رئيسا للديوان الملكي في عهد الملك الراحل الحسين بن طلال، الذي هدد بقطع العلاقات الدبلوماسية مع الدولة العبرية اذا لم توفر الترياق الذي انقذ حياة مشعل لاحقا. ووقع الاردن معاهدة سلام مع اسرائيل عام 1994 فيما ترفض حماس الاعتراف بالدولة العبرية.