قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو، بكين: انتقد رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين المرشح الى الانتخابات الرئاسية في 4 اذار/مارس في مقال نشر الاثنين موقف الغرب quot;الانتهازيquot; ازاء سوريا وحذر من شن هجوم على ايران. ودافع بوتين بشدة عن قرار روسيا استخدام حق النقض على غرار الصين لمنع قرارين لمجلس الامن الدولي ينددان بقمع النظام السوري لاحتجاجات المعارضة.

واتهم بوتين الغرب في المقال الذي نشرته صحيفة quot;موسكوفسكي نوفوستيquot; quot;بالافتقاد الى الصبر من اجل التوصل الى حل متوازنquot; يتطلب ايضا وقف اطلاق النار من قبل المعارضة السورية وانسحابها من بعض المدن مثل حمص.

وكتب بوتين ان quot;كل ما تبقى كان ان نطلب من المعارضة المسلحة ان تحذو حذو الحكومة اي سحب وحداتها المقاتلة من المدنquot;. وتابع مدافعا عن السياسة الروسية التي تتهم الغرب بالانحياز الى المعارضة السورية ان quot;الرفض كان نوعا من الانتهازيةquot;.

واوقع القمع الدامي للاحتجاجات في سوريا اكثر من 7600 قتيل منذ اذار/مارس 2011 بحسب منظمات الدفاع عن حقوق الانسان. واضاف بوتين quot;امل ان تاخذ الولايات المتحدة وغيرها من الدول في الاعتبار التجربة الاليمة (في ليبيا) ولا تلجا الى القوة في سوريا دون موافقة مجلس الامن الدوليquot;.

كما حذر بوتين بشدة من شن هجوم على ايران التي تقيم علاقات تجارية وعسكرية وثيقة مع روسيا. وقال ان quot;روسيا قلقة بشكل واضح من التهديد المتزايد بشن هجوم عكسري ضد هذا البلدquot;.

وتشتبه الدول الغربية في ان ايران تسعى للحصول على السلاح النووي تحت غطاء برنامجها النووي المدني. وازدادت في الاسابيع الاخيرة الاشارات الاسرائيلية حول احتمال شن هجوم على منشات نووية ايرانية.

ومضى يقول quot;لو حصل ذلك فان العواقب ستكون كارثية فعلا وسيكون من المستحيل تخيل الى اي حد سيكون مداهاquot;.

بكين quot;لا يمكنها ان تقبلquot; تصريحات كلينتون بشأن سوريا

من جانبها، قالت الصين اليوم الاثنين انه quot;لا يمكنها ان تقبلquot; تصريحات وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون التي دعت الاسرة الدولية الى دفع الصين وروسيا الى quot;تغيير موقفهماquot; من سوريا، معتبرة انهما quot;تعترضان طريق تطلعات الشعبquot; السوري.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية هونغ لي quot;لا يمكننا ان نقبل بذلك (...) وعلى العالم الخارجي الامتناع عن فرضquot; خطته لحل الازمة على الشعب السوري.

مؤتمر quot;أصدقاء سورياquot; في تونس اتسم بطابع quot;احاديquot;

من جانب آخر، اعتبرت روسيا الاثنين ان مؤتمر quot;اصدقاء سورياquot; الذي ادانت فيه اكثر من ستين دولة القمع الذي يمارسه النظام السوري اتسم بطابع quot;احاديquot;. وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الذي قاطعت بلاده مؤتمر quot;اصدقاء سورياquot; ان quot;الاجتماع الذي انعقد في تونس كان له بوضوح طابع احاديquot;.

واضاف quot;من الواضح بالنسبة لنا ان هذا الاجتماع لم يساعد في خلق شروط تحفز جميع الاطراف على البحث عن حل سياسيquot; للنزاع.

وكانت روسيا رفضت المشاركة في مؤتمر تونس معتبرة ان هدفه quot;تشكيل تحالف دولي لدعم طرف في نزاع داخلي ضد آخرquot;. وقالت الخارجية الروسية حينذاك ان quot;مجموعات معارضة دعيت الى تونس بينما لم تتم دعوة ممثلين للحكومة السوريةquot;.