: آخر تحديث

مصدر عراقي يتحدّث عن امكانية تخفيف عقوبة طارق عزيز

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ذكر مصدر في المحكمة الجنائية العليا العراقية أنه سيتم تخفيف حكم الإعدام الصادر بحق نائب رئيس الوزراء السابق.


بغداد: علمت وكالة أنباء نوفوستي من مصدر في المحكمة الجنائية العليا العراقية أنه سيتم تخفيف حكم الإعدام الصادر بحق نائب رئيس الوزراء السابق طارق عزيز، تجاوباً من محكمة التمييز الخاصة بالمحكمة الجنائية العليا مع طلب الحكومة العراقية بهذا الشأن.

وقد أشير إلى أن الحكومة العراقية قامت بالوساطة بشأن إلغاء عقوبة الإعدام على طارق عزيز لأن له وضعا خاصا لكونه لم يكن طرفا تنفيذيا فيما نسب إليه.

وهناك محاولات دولية من جهات عديدة بينها الفاتيكان والاتحاد الأوروبي التي ضغطت في الفترة الأخيرة على الحكومة العراقية باتجاه تخفيض قرار الحكم.

وكانت مصادر إعلامية عراقية ذكرت أن الحكومة العراقية أرسلت موفدا رفيع المستوى إلى المحكمة الجنائية العليا للتوسط بغرض تخفيف حكم الإعدام على عزيز في قضية تصفية الأحزاب الدينية.

وأصدرت المحكمة في 26 أكتوبر الماضي حكما بالإعدام شنقا بحق نائب رئيس الوزراء في النظام العراقي السابق وآخرين فيما تعرف بقضية تصفية الأحزاب الدينية.

وتجدر الإشارة إلى أن طارق عزيز الذي جاوز سنه السبعين عاما، تردت حالته الصحية مؤخرا.


عدد التعليقات 19
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. One Aziz
Rizgar - GMT السبت 18 ديسمبر 2010 13:06
We have many Tariq Azizs now to deal with, it is our destiny to be surrounded by Sharks and Tariqs.
2. الديانه
مواطن - GMT السبت 18 ديسمبر 2010 14:29
طارق عزيز كان احد زلمات النظام السابق في العراق المغضوب عليه ولكن طارق عزيز حاله فهو مسيحي وعنده واسطه
3. خبر محزن
سرور - GMT السبت 18 ديسمبر 2010 14:30
للاسف كنا نأمل ان يتم اعدام المجرم طارق عزيز ليكون يوم اعدامه يوم للوحدة الوطنه وتحقيقا للمصالحة وطي صفحة من الظلم والاضطهاد وارضاء لله والبلاد والعباد ؟ لكن ماذا نقول . مع الاسف
4. Tariq Aziz
Salem - GMT السبت 18 ديسمبر 2010 15:07
Unfortenetley no matter how much People like to make Taqiq Aziz innocent cause he did not kill anyomne himself but we shall not forget he was the one who used to defend his dictators actions all the time all over the World.But because of his age the civilized countries they look at hanging its not the answer and not human.I think if he remain in his cell 23 hours a day its worse punishment than hanging him so he remrembers how many millions Iraqi jailed and hanged with no even any rights or lawyer to defend them.During Saddam''s era It wasn''t government it was barbaric regime and bunch of thugs use to run Iraq.
5. Once again
Mohammed J. - GMT السبت 18 ديسمبر 2010 16:06
I suppost forgiveness.....but would Tariq had forgiven me by that time?
6. Forgive
Iraqi - GMT السبت 18 ديسمبر 2010 16:20
The current people are no better than Tariq Azziz, their hands are soild with blood. we have to forgive and move on, look at south Africa for example.
7. بدون تعليق!!!!!
مازن يوسف - GMT السبت 18 ديسمبر 2010 16:43
لطالما ساند ابطال الفاتيكان الانظمة القمعية حول العالم، وما دفاعهم عن المجرم طارق عزيز الا دليلا . تحية لابطال الحكومة العراقية وهي تدافع عن قتلة العراقيين .
8. I TOTALLY AGREE
Ashur Beth-Shlimon - GMT السبت 18 ديسمبر 2010 17:19
Yes brother, I totally agree with you a hundred percent!
9. I TOTALLY AGREE
Ashur Beth-Shlimon - GMT السبت 18 ديسمبر 2010 17:19
Yes brother, I totally agree with you a hundred percent!
10. Amnesty
Narina - GMT السبت 18 ديسمبر 2010 17:23
I do not know any single person around me who has not lost someone by Iraqi Suni Arab state, but still I think it was wrong to execute Saddam.. in my own view , If Maliky ,Jafary, Yaway ,Alawy,Mutlag have power ,they will Anfal us as Saddam. products of one culture, differences is in grade power


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. انطلاق أسبوع حاسم نحو انتخاب رئيس وزراء بريطانيا الجديد
  2. عشرات القتلى خلال معارك ضارية في ريف حماة الشمالي
  3. الصدر يهدد بنزول أنصاره إلى الشارع لإكمال الحكومة
  4. مصر تتهم هيومن رايتس ووتش باستغلال وفاة مرسي سياسيًا
  5. المغرب: تفكيك خلية إرهابية في تطوان مكونة من 5 أعضاء
  6. الكرملين يحذر من
  7. الأردن يمنع إقامة صلاة الغائب
  8. هل من أزمة مستجدة بين لبنان وسوريا؟
  9. أمير الكويت يبحث في بغداد مخاطر التوتر في الخليج
  10. موقف كويتي صارم بعد استهداف السعودية وناقلات النفط
  11. عدد سكان العالم سيبلغ نحو 10 مليارات نسمة بحلول 2050
  12. واشنطن ترسل ألف جندي إضافي إلى الشرق الأوسط
  13. البرلمان العربي يناقش سبل تحقيق الأمن المائي والغذائي
  14. مجلس الأمن الدولي يدين بشدة استهداف الحوثيين لمطار أبها
  15. صور جديدة تدين إيران في الهجوم على ناقلتي النفط
  16. أوروبا تتقدم باتجاه بناء مقاتلتها
في أخبار