قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: ثبت مجلس الشيوخ الاميركي مساء الخميس تعيين الجنرال جيمس ماتيس قائدا للقوات الاميركية في الشرق الاوسط واسيا الوسطى، فضلا عن تعيين اكثر من عشرين سفيرا. وايد اعضاء مجلس الشيوخ دفعة واحدة جميع هذه التعيينات قبل بدء العطلة الصيفية التي تمتد حتى منتصف ايلول/سبتمبر.

وعين الجنرال ماتيس خلفا للجنرال ديفيد بترايوس الذي عين في نهاية حزيران/يونيو قائدا للقوات الاميركية والدولية في افغانستان. وقد عين بترايوس نفسه في هذا المنصب بعد اقالة الجنرال ستانلي ماكريستال منه لتوجيهه انتقادات ساخرة الى الادارة الاميركية في مقابلة نشرتها مجلة رولينغ ستون.

والجنرال ماتيس الذي سيشرف على العمليات العسكرية في العراق وافغانستان هو من قادة مشاة البحرية (مارينز) ومن قدامى العراق وهو معروف بصراحته التي تسببت له في بعض الاحيان بمتاعب. وعين بتوصية من وزير الدفاع روبرت غيتس.

وقال غيتس quot;ان المنصب الذي سيتولاه الجنرال ماتيس منصب محوري في مرحلة حرجةquot; مذكرا بان quot;للولايات المتحدة مصالح والتزامات حيوية وبعيدة الامد في اسيا الوسطى وفي منطقة الخليج منذ عقودquot;. ومن الدبلوماسيين الذين ثبت مجلس الشيوخ تعيينهم الخميس جيمس جيفري الذي عين سفيرا في العراق خلفا لكريستوفر هيل، فضلا عن السفراء في لبنان واليونان ونيجيريا واندونيسيا.