قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حذرت فرنسا مما وصفتها بالمواجهة الديبلوماسية العقيمة والخطرة اذا طلب الفلسطينيون الاعتراف بدولتهم في الأمم المتحدة.


الان جوبيه

باريس: قال وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه الجمعة ان فرنسا تخشى مواجهة دبلوماسية quot;عقيمة وخطرةquot; خلال ايلول/سبتمبر لدى انعقاد الجمعية العامة للامم المتحدة اذا طلب الفلسطينيون الاعتراف بدولتهم.

وقال خلال اجتماع السفراء الفرنسيين ان quot;فرنسا ترغب في ان يكون هذا الاستحقاق مناسبة لفتح طريق التفاوض بدلا من المجازفة بخوض مواجهة دبلوماسية عقيمة وخطرةquot;.

وكان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي اعلن الاربعاء انه يامل ان تتحدث دول الاتحاد الاوروبي السبع والعشرون بquot;صوت واحدquot; بشأن مسالة الاعتراف بالدولة الفلسطينية في ايلول/سبتمبر في الامم المتحدة.

وقال ساركوزي خلال اللقاء السنوي لسفراء فرنسا، quot;آمل ان تتحدث دول الاتحاد الاوروبي السبع والعشرون بصوت واحد. علينا ان نتحمل مسؤولياتنا معا. فرنسا ستتخذ مبادرات، نحن نريد وحدة اوروباquot;.

ومع توقف مفاوضات السلام مع اسرائيل، يامل الفلسطينيون ان يحصلوا بعد العشرين من ايلول/سبتمبر مبدئيا، على العضوية الكاملة لدولتهم في الامم المتحدة والاعتراف بفلسطين على خطوط الرابع من حزيران/يونيو 1967، اي كل اراضي الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية.