قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أطلقت صفارات الإنذار وقرعت أجراس الكنائس في بولندا في ساعة سقوط الطائرة الرئاسيّة .

وارسو: اطلقت صفارات الانذار وقرعت اجراس الكنائس في بولندا عند الساعة 8,56 بالتوقيت المحلي (6,65 تغ) وهو الوقت الذي سقطت فيه السبت الماضي الطائرة التي كانت تقل الرئيس ليخ كاتينسكي ووفدا من 95 شخصا كانوا يرافقونه.

وطلب رئيس الاسقفية البولندية يوزف ميشاليك من كل الاساقفة قرع اجراس الكنائس. وتجمع مئات الآلاف من البولنديين في ساحة كبيرة في بولندا لتكريم ضحايا حادث الطائرة الذي وقع في العاشر من نيسان/ابريل في سمولينسك غرب روسيا.

وظهرا (10,00 ت غ) ستبدأ في ساحة بيلسودسكي قرب قبر الجندي المجهول مراسم مخصصة لكل من هؤلاء الضحايا الذين كانوا متوجهين الى غابة كاتين لاحياء ذكرى 22 الف جندي بولندي معظمهم من الاحتياط قتلوا بامر من ستالين في 1940.

وسيكرم الحشد الرئيس وزوجته ماريا وكل قادة هيئة اركان الجيش وشخصيات من المقاومة ومناضلين ضد الشيوعية ونواب وزراء ورجال دين ورئيس اللجنة الاولمبية البولندية ورئيس المصرف المركزي وشخصيات عامة ومترجمين ورجال امن ومضيفات جويات.

ويفترض ان تستغرق هذه المراسم التي سيقام خلالها قداس، اربع ساعات في ساحة بيلسودسكي المكان الاعتيادي للتجمعات. وفي الساعة 17,30 (15,30 ت غ) سينقل جثمانا الرئيس وزوجته ماريا كاتشينسكا المسجيان في القصر الرئاسي الى كاتدرائية سانت جون حيث سيقام قداس عند الساعة 18,00 (16,00 ت غ). ويفترض ان ينقل الجثمانان الى كراكوفيا بعد ذلك لتشييعهما على الرغم من احتمال عدم قدوم عدد كبير من القادة الاجانب بسبب ارتباك حركة النقل الجوي في اوروبا.