قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يقول الرئيس الإيراني أحمدي نجاد إن بلاده لا تزال مستعدة للتفاوض بشأنها برنامجها النووي.


باكو: اعلن الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الخميس ان طهران quot;لا تزال مستعدةquot; للتفاوض بشان برنامجها النووي لكنها لن ترضخ للضغوط وذلك على هامش قمة اقليمية تعقد في العاصمة الاذربيجانية باكو وتشارك فيها روسيا.

وقال احمدي نجاد خلال مؤتمر صحافي quot;لا نزال على استعداد للتفاوضquot;.

واضاف quot;انها (الدول الغربية) تعتقد انها ستتوصل الى نتيجة من خلال ممارسة ضغوط على ايران لكن هذا لن يحصل. انها تامل في ان حصارا على ايران سيغير الشعب الايراني. لكن العقوبات لن تؤثر على الشعب الايرانيquot;.

واتفقت ايران والدول الكبرى ضمن مجموعة 5+1 (الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي: الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا اضافة الى المانيا) على استئناف المفاوضات حول ملف ايران النووي في الخامس من كانون الاول/ديسمبر بعدما علقت في تشرين الاول/اكتوبر 2009. لكن لم يتم تحديد زمان او مكان اللقاء ولا جدول الاعمال.

وقمة باكو ستكون مناسبة لاجراء محادثات بين احمدي نجاد والرئيس الروسي دميتري مدفيديف الذي دعمت بلاده العقوبات التي قرر مجلس الامن الدولي فرضها على طهران في حزيران/يونيو.