قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بنغازي: اعلن مسؤول عسكري في المجلس الوطني الانتقالي الليبي السبت ان نحو خمسة الاف صاروخ ارض جو من نوع سام-7 كانت في ترسانة السلاح التابعة لنظام العقيد معمر القذافي، لا تزال مفقودة.
وقال الضابط محمد عدية المكلف ملف التسلح داخل وزارة الدفاع في المجلس الوطني الانتقالي ان quot;ليبيا القذافي اشترت نحو 20 الف صاروخ ارض جو من نوع سام-7 من صنع سوفياتي او بلغاريquot;.

واضاف quot;هناك اكثر من 14 الف صاروخ من هذا النوع اما استخدمت او دمرت او اصبحت غير صالحة. وكان القسم الاكبر منها مخزنا في مدينة الزنتنquot; جنوب غرب طرابلس.
وتابع quot;هناك نحو خمسة الاف صاروخ سام-7 لا تزال مفقودة. وللاسف فان بعضها قد يكون وقع بايدي اشخاص من ذوي النوايا السيئة في الخارجquot;.

وجاء كلام الضابط الليبي في مؤتمر صحافي عقده في بنغازي في مخزن ضخم للسلاح يعود الى عهد القذافي.
وقال الضابط ايضا ان قوات المجلس الوطني الليبي عثرت على نحو 500 من هذه الصواريخ وهي موجودة حاليا في المخزن نفسه.

وعلى مراى من الضابط الليبي، قام عدد من الثوار بتدمير عدد من هذه الصواريخ امام الصحافيين.
واضاف الضابط الليبي ان الثوار قاموا بتدمير 180 صاروخا من نوع سام-7 quot;لحماية العالم من هذا النوع من السلاحquot;.

وتابع ان quot;المجتمع الدولي يخشى هذا السلاح المشابه للصاروخ الاميركي من نوع ستينغر. وصوارخ سام-7 خفيفة صغيرة الحجم ويمكن استخدامها لتدمير طائرة مدنيةquot;.
وختم قائلا امام مجموعة من الخبراء الاميركيين كانوا في المكان ايضا ان quot;هذه الصواريخ تعود الى السبعينات وهي تعتبر متخلفة مقارنة بما تحقق لاحقا من تقدم تكنولوجي في هذا الاطار ولا سبب يدعونا الى الابقاء عليهاquot;.