: آخر تحديث

الغنوشي يعلن عن تأييد تونس للمجلس الوطني السوري

مواضيع ذات صلة

تونس: ذكرت تقارير إعلامية أنnbsp;راشد الغنوشي، رئيس حزب النهضة الإسلامي، الذي فاز بالأغلبية في انتخابات المجلس التأسيسي، أعلن عن تأييد تونس للمجلس الوطني السوري واعتباره ممثلا شرعيا للشعب السوري، كما قرر غلق السفارة وطرد السفير السوري من تونس.

وكان المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا قد اعترف بالمجلس الوطني السوري ممثلا شرعيا للشعب السوري، كما أن عددا من الأحزاب والقوى السياسية المصرية في مقدمتها حزب الوفد قد اعترفت بالمجلس الوطني السوري.



عدد التعليقات 5
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. تقرير مغلوط
أحمد بن علي - GMT الأربعاء 02 نوفمبر 2011 10:19
الغنوشي تكلم بإسمه الشخصي مع العلم ان الحكومة االمأقتة لم تسلم بعد مقاليد الحكم فكيف أن للغنوشي غلق السفارة وطرد السفير السوري من تونس
2. اصوليون
احمد شرف - GMT الأربعاء 02 نوفمبر 2011 10:26
من غير المستغرب هذا الموقف لان حزب النهضة هو حركة اسلامية وتدعم الاصولييين الاسلامين اي حركة الاخوان المسلمين في سورية التي تقف بشكل رئيسي وراء العنف في سورية لانها تريد الحكم وارجاع سورية 100 سنة الى الوراء كالمجلس الانتقالي الليبي الذي علق امس على القصر العدلي في بنغازي علم القاعدة عليه . بربكم هذا ربيع عربي ام شتاء عربي وسايكس بيكو جديد
3. من تحت الدلف لتحت المزراب
محمد الراعي - GMT الأربعاء 02 نوفمبر 2011 10:34
لا بأس ليطرد السفير السوري من تونس وليعلق أعلام القاعدة فوق السفارة السورية ، لتعرف أوروبا ومن خلفها الولايات المتحدة من دعموا ويدعمون في الوطن العربي .. لو كان عاقلاً لما فعل ذلك ، لأن إسرائيل عندما ترى ما يفعله هو وأعضاء المجلس الليبي في ليبيا( الذين رفعوا أعلام القاعدة فوق مقر المجلس الانتقالي في بنغازي ) ستطلب من أمريكا التوقف عن دعم المعارضين في سورية خوفاً من نشأة نظام مؤيد للقاعدة فيها، على غرار تونس وليبيا ، هؤلاء التكفيريين وعلى رأسهم الغنوشي هم أخطر من زين العابدين والقذافي وغيرهم على الديمقراطية ، وكما نقول في دمشق من تحت الدلف لتحت المزراب ، من الجنرالات إلى الملتحين ، بالنسبة لنا نحن أبناء الشعب العربي / / هؤلاء أكذب من هؤلاء ، الجنرالات كانوا يكفرون باسم بالله وهؤلاء يستغلون اسم الرب العظيم ، يقتلون باسمه ويغلقون السفارات باسمه وسيذبحوننا مستقبلاً باسمه . وكلمةأخيرة إلى الغنوشي / لست مؤيداً لنظام بشار الأسد ، ولكن أن تبدأ حكمك بمعاداة سورية ، فهذا لا يدل على بعد نظر سياسي ولا دبلوماسي .. الدول لا تقوم على المبادئ وإنما على المصالح ، وما فعلته يضر بمصلحة شعبك ، وحتى النبي (ص ) عقد صلحاً مع الكفار عندما اضطر إلى ذلك /. دبلوماسي سوري سابق.
4. ليس موقف الحكومة التونسية
Nabil Tounsy - GMT الأربعاء 02 نوفمبر 2011 10:49
ما هذا .....الكلام الورد على لسان راشد الغنوشي يخص رأيه الشخصي الذي ادلى به في حوار مع قناة الجزيرة. وكان قد أكد أنه لا يحق له أن يتحدث بإسم الدولة التونسية لأن حكومة ما قبل الإنتخابات لا تزال قامة وهي المؤهلة لأن تتكلم باسم تونس. وعندها غير المذيع السؤال وسأله عن رأيه الشخصي فأجاب بالكلام الذي ورد في هذا المقال لكن كتعبير على رأيه الشخصي وليس موقف الحكومة التونسية!! الرجاء التثبت من الأخبار قبل نشرها. شكرا
5. شكرًا تونس
الفارس السوري - GMT الأربعاء 02 نوفمبر 2011 11:43
عاشت سوريا و يسقط نظام الاسد


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. تحالف العبادي - الصدر يتحوّل إلى مؤسسة سياسية
  2. إعادة توقيف المعارض الروسي نافالني فور خروجه من السجن
  3. امرأة ثانية تتهم مرشح ترمب للمحكمة العليا بتجاوزات جنسية
  4. مرشح
  5. الملك سلمان: الحمد لله على نعمة الأمن والأمان والاستقرار
  6. جيريمي كوربن... عُمالي متمرّد تجنب السقوط في
  7. الإمارات تنفي أي مسؤولية في هجوم إيران
  8. طهران بين الوعيد واتهامات الجوار والخارج
  9. من هم الحركيون الذين كرمهم ماكرون ويعتبرهم الجزائريون خونة؟
  10. رحلة دامت 3 سنوات إلى كويكب
  11. أم مصرية تعرض طفلها للبيع!
  12. اجتماع ثلاثي جديد للدول الضامنة حول سوريا 
  13. روسيا تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط
  14. واشنطن تؤكد على أهمية دور أربيل في اختيار الرئاسات العراقية
  15. اليمين المتطرف يقلب الحياة السياسية في ألمانيا
  16. شخصيات أميركية تدعو لدعم دول الخليج ضد السياسات الإيرانية
في أخبار