قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: صرح مكتب رئاسة الوزراء البريطاني ان ديفيد كاميرون قطع اجازة كان يمضيها في منطقة كورنوول جنوب غرب انكلترا للعودة الى لندن لحضور اجتماع امني حول اخر المستجدات في ليبيا صباح الاثنين.

وقال بيان لمقر رئاسة الوزراء وزع على الصحافيين ان quot;رئيس الوزراء عاد ليل الاحد الاثنين الى لندن قاطعا اجازته في كورنوول وسيرأس في وقت لاحق هذا الصباح اجتماعا للمجلس الوطني للامن المتعلق بليبياquot;.

ومن المقرر ان يعقد الاجتماع حسب المتحدث، عند الساعة التاسعة (08:00 تغ). ولا يجري الترتيب في الوقت الراهن لعقد مؤتمر صحافي. وكانت رئاسةالوزراء البريطانية صرحت الاحد في بيان ان quot;النهاية اقتربتquot; بالنسبة للعقيد معمر القذافي مع بدء المتمردين اخر مراحل الدفع للسيطرة على طرابلس.

وقال البيان quot;واضح من المشاهد التي نراها في طرابلس ان النهاية اقتربت بالنسبة للقذافيquot;. واضاف ان القذافي quot;اقترف (القذافي) جرائم مروعة بحق الشعب الليبي وعليه الرحيل الان لتجنيب شعبه مزيدا من المعاناةquot;.

وسمعت اصوات قتال كثيف صباح الاثنين قرب مقر القذافي في وسط طرابلس بعد وصول المتمردين الى قلب العاصمة حيث سيطروا على العديد من الاحياء. كما يدور قتال جنوب العاصمة منذ الساعة الرابعة بتوقيت غرينيتش حيث جرى استخدام نيران اسلحة ثقيلة ورشاشات الية.