قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

استنكرت حماس اليوم احراق مستوطنين لأحد مساجد الضفة الغربية.

غزة: نددت حركة حماس اليوم باحراق مستوطنين لمسجد يقع في بلدة (بيت فجار) القريبة من مدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية.

ورأت الحركة في بيان لها اليوم quot;ان الاعتداء على المساجد يشكل سياسة عنصرية وان حمايتها واجب وطني فلسطينيquot;.

وقال البيان quot;اننا ندين بشدة هذا الاعتداء الخطير الذي استهدف بيتا من بيوت الله ونعده سياسة ونهجا عنصريا ضد الاسلام والشعب الفلسطيني ومقدساته ومحاولة فاشلة للنيل من عزيمة وارادة شعبنا في الصمود والمقاومةquot;.

ودعا السلطة الفلسطينية الى وقف المفاوضات نهائيا مع اسرائيل والى الرجوع لخيار الوحدة الوطنية الفلسطينية وفق رؤية سياسية جامعة تحمي الثوابت وتدافع عن الحقوق.

كما دعت الحركة ابناء الشعب الفلسطيني الى التعاضد والتكاتف في مواجهة المشاريع الاستيطانية لجيش الاحتلال.

وكان مستوطنون متطرفون اضرموا فجر اليوم النار في مسجد (الأنبياء) في بلدة (بيت فجار) جنوب مدينة (بيت لحم) وأحرقوا مصاحف فيه محرضين على قتل الفلسطينيين.

ونقلت اذاعة (صوت فلسطين) الرسمية عن شهود عيان من البلدة قولهم انهم شاهدوا سيارة تحمل لوحة تسجيل اسرائيلية تغادر البلدة بعد اضرام النار في المسجد وقد اتجهت غربا تجاه مفترق مستوطنات (كفار عتسيون).

ووفق الاذاعة فقد افاق اهالي البلدة على النيران تلتهم المسجد وقد سارعوا لاخمادها حتى وصلت سيارات اطفاء تابعة للدفاع المدني كما حضرت قوة من الشرطة الفلسطينية الى المكان.

وطالت النيران 15 مصحفا قام المستوطنون بجمعها وحرقها قبل ان يكتب هؤلاء شعارات باللغة العبرية قريبة من المكان تحرض على قتل الفلسطينيين وتسيء لمشاعرهم الدينية.