قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال السفير البحرينى لدى فرنسا اليوم أن دول مجلس التعاون الخليجى ستبدأ مباحثات حول طلبى المغرب والأردن الإنضمام إلى المجلس، وقال ان المجلس الخليجى سيصبح أقوى عسكرياّ.


المنامة :قال مبعوث بحريني أمس: إن دول مجلس التعاون الخليجي ستبدأ مباحثات حول طلبي المغرب والأردن الانضمام إلى المجلس.

وكان مجلس التعاون، وهو تكتل يضم دول الخليج العربية الست، وهي السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر والكويت والبحرين وسلطنة عمان، قال هذا الأسبوع إنه سيدرس طلبين من المملكتين الأردنية والمغربية للانضمام إلى عضويته.

وقال ناصر البلوشي سفير البحرين لدى فرنسا للصحافيين إن المفاوضات ستبدأ قريبا.

وأضاف أن للدولتين ثقلا عالميا، ومن ثم سيساعدان مجلس التعاون الخليجي وسيعززان موقف دول المجلس على طاولة التـفاوض، وسيصبح المجلس أقوى عسكريًا ومن ثم فإنهما يشكلان قيمة بالنسبة له.

وقال البلوشي: إن الأردن والمغرب يتمتعان باحترام كبير في أرجاء العالم كحكومتين عقلانيتين تعملان من أجل شعبيهما بدلا من العمل من أجل أيديولوجية مثل إيران.