قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: كشفت فرنسا اليوم عن انها تبحث مع واشنطن والشركاء الاوروبيين مسألة فرض عقوبات اضافية على جميع الاشخاص المتورطين بأعمال العنف والقمع في سوريا. وقالت نائبة المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية كريستين فاج في ايجاز صحافي ان quot;جميع الافراد والمؤسسات بما فيها الاقتصادية والمالية المتورطة بشكل او بآخر في القمع معرضون لعقوبات الاتحاد الاوروبيquot;.

وطالبت quot;جميع الدول لا سيما اعضاء مجلس الامن الدولي بضرورة تحمل المسؤولية لانهاء القمع والانتهاك الجماعي لحقوق الانسان والافراج عن جميع افراد المعارضة المعتقلين وتطبيق نقلة ديمقراطية حقيقيةquot;. ويأتي الموقف الفرنسي بعد ان اعلنت الولايات المتحدة يوم امس عن فرض عقوبات على المصرف التجاري السوري تزامنا مع استمرار تصعيد العنف في مختلف المناطق السورية.