قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طرابلس: تبحر السفينة مريم التي تنقل مساعدات انسانية وتقل نساء يسعين لكسر الحصار الاسرائيلي المفروض على قطاع غزة، الى قبرص الاحد حسبما اعلنت منسقة اللجنة التحضيرية للرحلة.

وقالت سمر الحاج للصحافيين في طرابلس شمال لبنان ان quot;السفينة مريم ستغادر الى قبرص الاحد المقبل عند الساعة 22,00 (19,00 تغ) من مرفأ طرابلسquot;.

واكدت الحاج لوكالة فرانس برس ان quot;السفير القبرصي في بيروت حاول اقناعنا بعدم الذهاب من خلال التشديد على ان بلاده لن تمنحنا الاذن للتوجه نحو قطاع غزةquot;.

واضافت quot;لكننا مصرون. ليس لدينا سلاح وسنتوجه الى غزةquot;، من دون توضح كيف ستتمكن النساء المشاركات على متن الرحلة من القيام بذلك.

واكد مسؤول في مرفأ طرابلس لوكالة فرانس برس ان السفينة quot;حصلت على اذن بالتوجه الى قبرصquot; لكنها quot;لم تمنح الاذن بالسفر الى اي وجهة اخرىquot;.

ومن المفترض ان تشارك خمسون امراة لبنانية واجنبية في الرحلة على متن السفينة مريم التي تحمل اساسا اسم quot;جونيه ستارquot;. وهي سفينة شحن ترفع علم بوليفيا ويقودها قبطان لبناني.

وقال وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك في حزيران/يونيو ان اسرائيل لن تسمح بان تحاول اي سفينة قادمة من لبنان كسر الحصار المفروض على غزة الذي خففته اسرائيل.

واضاف quot;سنعتبر الحكومة اللبنانية مسؤولة عن اي سفينة تبحر من مرافئها وعن اي شخص يكون على متن هذه السفن. قد تحصل على متنها احتكاكات ستؤدي الى العنفquot;.

وقتل تسعة اتراك في 31 ايار/مايو الماضي عندما هاجمت وحدات عسكرية اسرائيلية اسطولا بحريا محملا بالمساعدات متوجها الى قطاع غزة الذي تفرض عليه الدولة العبرية حصارا منذ 2006.

ولم تمنح السلطات القبرصية حينها الاذن للسفن التي شاركت في القافلة بالانطلاق من مرافئها، ما اجبرها على البقاء في المياه امام قبرص قبل التوجه الى غزة.